أبرز عمليات الناتو بأفغانستان
آخر تحديث: 2009/7/9 الساعة 17:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/9 الساعة 17:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/17 هـ

أبرز عمليات الناتو بأفغانستان

طعنة الخنجر أخرى عمليات الناتو في أفغانستان (الفرنسية)

أناكوندا (أفعى ضخمة): عملية شنتها قوات التحالف من 1 إلى 18 مارس/آذار 2002 بهدف القضاء على مقاتلي تنظيم القاعدة وحركة طالبان في مواقع بولاية باكتيا بمشاركة قوات من الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وأستراليا ونيوزلندا والنرويج والدانمارك إضافة للجيش الأفغاني.
 
جاكانا (اسم طائر أفريقي): انطلقت في أبريل/نيسان 2002 وانتهت في يوليو/تموز 2002 واستهدفت مواقع طالبان في ولايتي خوست وباكتيا بمشاركة قوات أميركية وبريطانية وأسترالية ونرويجية, وكانت تهدف إلى ملاحقة بعض فلول مقاتلي القاعدة وطالبان.
 
الجناح الأحمر: عملية عسكرية فاشلة لقوات التحالف تمت في 28 يونيو/حزيران 2005 شنتها القوات الأميركية على مقاتلي طالبان في مقاطعة كونار، وقتل خلالها 19 جنديا أميركيا وأسقطت مروحية أميركية.
 
اقتحام الجبل: استغرقت من منتصف مايو/أيار 2006 إلى 31 يوليو/تموز 2006, وشنت خلالها قوات أميركية وكندية وبريطانية واسترالية ورومانية وهولندية قوامها 11 ألف جندي هجوما على مواقع طالبان والقاعدة في كل من قندهار وهلمند وزابل وباكتيا وأورزغان، وانتهت بمقتل 155 جنديا وإصابة 106 وأسر 43 في صفوف التحالف، مقابل مقتل أكثر من ألف وأسر نحو 380 في صفوف القاعدة وطالبان.
 
قنديل البحر: جرت فيما بين 2 و17 سبتمبر/أيلول 2006 تحت قيادة كندية وبمشاركة قوات هولندية وعناصر من الجيش الأفغاني للقضاء على مقاتلي طالبان في منطقتي بنجواي وزاري بولاية قندهار, وقد أدت إلى مقتل 14 عسكريا من قوات الناتو ونحو 500 من طالبان, غير أن التحقيقات أكدت مقتل 30 مدنيا أفغانيا على أيدي القوات الأطلسية خلال العملية.

الجبل الغاضب: استغرقت من 16 سبتمبر/أيلول 2006 إلى 15 يناير/كانون الثاني 2007 شن خلالها الجيش الأفغاني بمساعدة قوات أميركية وكندية وبريطانية وهولندية وإيطالية وإستونية حملة واسعة النطاق شملت ولايات بكتيكا وخوست وغزني وباكتيا ولوغار، بهدف القضاء على مقاتلي حركة طالبان وتنظيم القاعدة بالمناطق الغربية لأفغانستان, وانتهت بمقتل 107 جنود في صفوف التحالف وعدد غير محدد من عناصر القاعدة وطالبان.
 
صقر القمة: انطلقت في 15 ديسمبر/كانون الثاني 2006 وانتهت في يناير/كانون الثاني 2007 وشنت خلالها قوات كندية وبريطانية وأفغانية نظامية حملة على مقاتلي حركة طالبان في إقليم بنجواي بولاية قندهار انتهت بانسحاب المقاتلين.
 
أخيل: عملية للحلف الأطلسي دارت من 6 مارس/آذار 2007 إلى 30 مايو/أيار 2007 بهدف القضاء على مقاتلي حركة طالبان في ولاية هلمند, شاركت فيها قوات أميركية وبريطانية ودانماركية وكندية وهولندية وبولندية وأفغانية وانتهت بمقتل 35 جنديا في صفوف التحالف ومقتل ما بين 750 إلى 1000 من عناصر طالبان (حسب التقديرات).
 
هوفر (اسم مكنسة كهربائية): جرت في 24 و25 مايو/أيار 2007 وشنت خلالها قوات كندية وبرتغالية وأفغانية نظامية حملة لتطهير إقليم بنجواي بولاية قندهار من مسلحي طالبان.
 
المطرقة: استمرت هذه العملية من 24 إلى 27 يوليو/تموز 2007 وقامت خلالها قوات بريطانية وأستونية ودانماركية وأميركية وأفغانية حكومية بهجوم على مواقع طالبان بولاية هلمند وانتهت بمقتل ثلاثة جنود بريطانيين ونحو 100 من مقاتلي طالبان.
 
حركة يولو (Harekate yolo): جرت خلال شهري أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني 2007 وشنت خلالها قوات ألمانية ونرويجية وإيطالية وإسبانية ومجرية ولاتفية وأفغانية حكومية حملة على مواقع حركة طالبان في الولايات الشمالية الأفغانية.
 
قمة النسر: انطلقت في 27 أغسطس/آب 2008 وانتهت في 5 سبتمبر/أيلول 2008 وشملت ولايتي قندهار وهلمند, وسعت خلالها قوات أميركية وبريطانية وفرنسية وأفغانية وكندية ودانماركية وأسترالية وهولندية إلى نقل معدات إلى ولاية هلمند عبر أراض خاضعة لسيطرة حركة طالبان.
 
مخلب النمر: انطلقت في 19 يونيو/حزيران 2009 وشنت خلالها قوات بريطانية ودانماركية وأستونية وأفغانية حكومية عملية عسكرية على مسلحي طالبان في ولاية هلمند بعد عودة حركة طالبان للسيطرة على بعض أقاليمها.
 
طعنة الخنجر: انطلقت في 2 يوليو/تموز 2009 وهي حملة تشنها قوات أميركية قوامها أربعة آلاف جندي مدعومة من الجيش والشرطة الأفغانيين بهدف ملاحقة مسلحي حركة طالبان في ولاية هلمند, وهي أكبر عملية تشنها البحرية الأميركية منذ معركة الفلوجة بالعراق في 2004.
المصدر : الجزيرة

التعليقات