بنين تطلب إغاثة دولية
آخر تحديث: 2009/7/8 الساعة 03:18 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/8 الساعة 03:18 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/16 هـ

بنين تطلب إغاثة دولية

 
أعلنت بنين حالة الطوارئ، وطلبت مساعدات إنسانية دولية بعدما اجتاحت فيضانات عارمة جنوب البلاد وشردت أكثر من ألفي عائلة.

وشدد وزير الداخلية أرماند زنزندوهوي عقب زيارته لعدة مناطق بمدينة كوتونو التي اجتاحها الفيضان على الحاجة "الملحة" للأغذية ومياه الشرب والأدوية الأساسية، والخيام وأسرة ضد البعوض.
 
جاء ذلك بينما حذر مسؤولون حكوميون من أن الوضع قد يتدهور في الأيام المقبلة مع استمرار موسم الأمطار، ومع مخاوف متزايدة من انتشار الأوبئة.
 
ويقول الخبراء إن البلدان الواقعة على ساحل خليج غينيا (بنين والكاميرون وغانا ونيجيريا وتوجو) أصبحت أكثر عرضة للفيضانات.
 
وتشير توقعات المركز الأفريقي للأرصاد الجوية عن الفترة من يوليو/ تموز وحتى ديسمبر/ كانون الأول، إلى احتمالات قوية بسقوط أمطار غزيرة على غير العادة بهذه البلدان.
 
ويذكر أن 19 شخصا قتلوا في يونيو/ حزيران الماضي بسبب انهيارات طينية وفيضانات أعقبت أمطارا غزيرة في أبيدجان العاصمة الاقتصادية لساحل العاج.
 
كانت منظمة أوكسفام العالمية للإغاثة قد أطلقت تحذيرا قبل أيام من أن مجتمعات فقيرة بأفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية ستعاني بشدة من تأثيرات التغير المناخي حيث ستقل فترات سقوط الأمطار، وستحدث ظواهر مناخية غير معتادة بالعديد من المناطق.
 
وكانت بنين من بين عدة دول عانت من فيضانات موسمية عارمة في الأعوام القليلة الماضية، وشرد قرابة مائتي ألف شخص من منازلهم التي دمرتها الفيضانات في العام الماضي.
المصدر : رويترز