موسكو وكييف تطردان دبلوماسيين
آخر تحديث: 2009/7/31 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/31 الساعة 16:09 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/9 هـ

موسكو وكييف تطردان دبلوماسيين

الخارجية الأوكرانية قالت إن طرد الدبلوماسي الروسي استند إلى مواثيق العلاقات الدولية
(الجزيرة نت)

محمد صفوان جولاق-كييف
 
قررت روسيا طرد اثنين من دبلوماسيي السفارة الأوكرانية في موسكو وأمهلتهما عشرة أيام لمغادرة البلاد، وذلك بعد أقل من يوم على قرار أوكراني مشابه بطرد دبلوماسي من السفارة الروسية في العاصمة كييف بسبب ما قالت إنه نتيجة تدخله في شؤون البلاد الداخلية.
 
فقد أعلن يوري كوستينكو -القائم بأعمال وزير الخارجية الأوكراني في مؤتمر صحفي أمس الخميس- أن غريغوري كاراسين نائب وزير الخارجية الروسي أبلغ سفير أوكرانيا قسطنطين غريشنكو بأن هذا القرار يأتي كرد مناسب ومماثل للإجراء الذي اتخذته كييف بحق الدبلوماسي الروسي.
 
وأضاف كوستينكو أن الخارجية الأوكرانية مستاءة وتدرس الآن قرار الجانب الروسي وخيارات الرد عليه، مؤكداً أن قرار كييف طرد الدبلوماسي الروسي استند إلى مواثيق العلاقات الدولية الموقعة في فيينا عام 1961 ولم يخرج عن إطارها.
 
وكانت وزارة الخارجية الأوكرانية قررت طرد دبلوماسي يعمل مستشاراً في السفارة الروسية متهمة إياه بالتدخل في شؤون البلاد الداخلية والتجسس لصالح روسيا، وإصدار تصريحات تنتقد موقف أوكرانيا الرافض لوجود الأسطول البحري العسكري الروسي ضمن حدود المياه الإقليمية الأوكرانية في البحر الأسود.
 
وأشار كوستينكو إلى أن القرار الأوكراني اتخذ لأن البلاد لا تسمح لأحد بالتدخل في شؤونها الداخلية والتأثير سلبا عليها، وأن رد الفعل الروسي لم يستند إلى أي أسباب منطقية مماثلة، مضيفاً أن العلاقات بين الحكومات والدول يجب أن تتميز بالوضوح والشفافية والاحترام المتبادل، خصوصا إذا كان بينها علاقات تاريخية ومصالح مشتركة.
 
وتعقيباً على القرار الروسي اعتبر القيادي في الحزب الشيوعي الموالي لموسكو أليكسي بيريبيليتسيا في حديث هاتفي مع الجزيرة نت أن "حكومة البلاد وخارجيتها أوصلت العلاقات بين أوكرانيا وروسيا إلى مستويات خطيرة من التوتر"، مؤكداً أن "تبادل طرد الدبلوماسيين سابقة خطيرة بالنسبة للعلاقات بين الدولتين اللتين ترتبطان بجملة من العلاقات التاريخية على جميع المستويات".
 
كما قال الخبير والمحلل السياسي أليكسي غولوبوتسكي للجزيرة نت إن "تبادل طرد الدبلوماسيين تصعيد وسابقة خطيرة في العلاقات بين روسيا وأوكرانيا"، مشيراً إلى أن موسكو كانت قد حذرت كييف من طرد الدبلوماسي الروسي ونفذت وعدها باتخاذ "رد مناسب" وأضاف "أعتقد أن الأيام المقبلة ستتضمن زيادة في الاحتقان وتطورات يصعب التنبؤ بها حاليا".
المصدر : الجزيرة