الكوريتان تتبادلان باستمرار اتهامات بانتهاك المياه الإقليمية (الفرنسية-أرشيف)
قال متحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية إن كوريا الشمالية قطرت قارب صيد كورياً جنوبياً إلى أحد موانئها اليوم بعدما ضل القارب داخل مياهها.
 
وأوضح المتحدث أن الاستيلاء على القارب تم فجر اليوم في بحر الشرق بالقرب من مدينة جايسونج الكورية الجنوبية.
 
وأضاف أن حكومة بلاده بعثت رسالة إلى كوريا الشمالية طلبت فيها السماح بعودة القارب وأربعةِ أشخاص كانوا على متنه, لكن مسؤولين قالوا إن سول لم تتلق ردا حتى الآن.

ويأتي الاستيلاء على القارب بعد تهديدات بيونغ يانغ بالرد على العقوبات المفروضة عليها بعد التجارب الصاروخية التي قامت بها وتحذيراتها من "حرب شاملة" قبل تدريبات عسكرية أميركية كورية جنوبية الشهر المقبل.
 
ووفق وكالة يونهاب فإن قاربي صيد كوريين جنوبيين عادا للبلاد بعد ما ضلا طريقهما في المياه الإقليمية لكوريا الشمالية، أحدهما في أبريل/نيسان 2005 والآخر في ديسمبر/كانون الأول 2006.
 
وكانت البحرية الكورية الشمالية قالت في وقت سابق إن عشرات السفن الحربية الكورية الجنوبية اخترقت مياهها عبر الحدود البحرية المتنازع عليها، ويسمى الخط الفاصل الشمالي. وقالت إن "خمس أو ست سفن حربية كورية جنوبية تخترق مياهها يوميا".
 
وتم ترسيم الخط الفاصل الشمالي من جانب واحد من قبل الأمم المتحدة بقيادة الولايات المتحدة في نهاية الحرب الكورية بين عامي 1950 و1953، إلا أن كوريا الشمالية لم تعترف به، ما أدى إلى اشتباكات بحرية بين الكوريتين في عامي 1999 و2002 أسفرت عن خسائر بشرية فادحة.

المصدر : وكالات