القصف الأخير جاء ضمن عمليات للبحث عن قائد بارز للمتمردين (رويترز)
قتل 18 متمردا يساريا كولومبيا في قصف نفذه الجيش على إقليم ميتا الذي تكسوه الغابات بجنوب البلاد, وذلك طبقا لما أعلنته قيادة الجيش.
 
جاء القصف في إطار عمليات بحث تقوم بها القوات الكولومبية للقبض على جورج بريسينو المعروف باسم "مونو جوجوي" وهو قائد عسكري بارز لمتمردي منظمة القوات المسلحة الثورية الكولومبية  (فارك).

وكانت القوات الحكومية قد صعدت الضغوط على معسكرات لفارك تعتقد أن بريسينو يختبئ فيها.

يشار إلى أن الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي الذي انتخب أول مرة في 2002 يحظى بشعبية لحملته التي تساندها الولايات المتحدة على فارك التي تمول تجارة الكوكايين. وقد يسعى أوريبي لولاية ثالثة العام القادم إذا نجح مؤيدوه في تغيير الدستور للسماح له بالترشح مجدا.

يذكر أن فارك تصنف على أنها من أقدم الحركات المتمردة في أميركيا اللاتينية حيث تقاتل حكومة بوغوتا منذ نحو 45 عاما.

المصدر : وكالات