بلغاريا دفعت أموالا لإطلاق الممرضات
آخر تحديث: 2009/7/27 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/27 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/5 هـ

بلغاريا دفعت أموالا لإطلاق الممرضات

الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني بإحدى جلسات المحاكمة بليبيا (رويترز-أرشيف)

قال رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف إن بلاده دفعت للسلطات الليبية مائة مليون دولار مقابل الإفراج عن ممرضات بلغاريات وطبيب فلسطيني يحمل الجنسية البلغارية من السجن في ليبيا قبل عامين.

ونقلت تقارير إعلامية اليوم الاثنين عن بوريسوف قوله إنه "كان من الممكن تحرير رهائن في العراق بهذا الحجم الكبير من الأموال".

ويعتبر بوريسوف بذلك أول مسؤول بلغاري يعترف بأنه تم دفع فدية للإفراج عن الممرضات الخمس اللاتي حكم عليهن بالإعدام في ليبيا في أول الأمر بتهمة نقل الإيدز لأكثر من أربعمائة طفل ليبيا ، وتم ترحيلهن بعد ذلك.

وكانت الحكومة البلغارية السابقة التي كان يهيمن عليها الاشتراكيون قد أعلنت رسميا أنها أعفت ليبيا فقط من ديونها التي تبلغ 56.6 مليون دولار.

ونجحت الحكومة السابقة بزعامة سيرجي ستانيشيف في الإفراج عن الممرضات بدعم من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي الذي انضمت إليه بلغاريا مطلع عام 2007.

وبضغط من المجتمع الدولي خففت ليبيا عقوبة الإعدام التي فرضتها على الممرضات الخمسة وطبيب فلسطيني يحمل جواز سفر بلغاريا إلى السجن المؤبد.

وعاد الطاقم الطبي إلى بلغاريا في 24 تموز/يوليو عام 2007 على متن الطائرة الرئاسية الفرنسية برفقة سيسيليا الزوجة السابقة للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ومفوضة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي بينيتا فيريرو فالدنر، وتم العفو عنهم في صوفيا في المطار.

المصدر : الألمانية

التعليقات