قلق أميركي من تصدير نووي كوريا
آخر تحديث: 2009/7/22 الساعة 09:46 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/22 الساعة 09:46 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/29 هـ

قلق أميركي من تصدير نووي كوريا

هيلاري كلينتون مع رئيس الوزراء التايلندي أبهيسيت فيجاجيفا (الفرنسية)

قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون اليوم الأربعاء إن بلادها تشعر بقلق من نقل محتمل للتكنولوجيا النووية من كوريا الشمالية إلى ميانمار.

وفي مقابلة تلفزيونية على هامش زيارتها الحالية لتايلند عبرت كلينتون عن القلق من نقل التكنولوجيا النووية، فسئلت إن كانت تقصد من كوريا الشمالية إلى ميانمار فأجابت قائلة "نعم".
 
وجاءت تعليقات كلينتون بعد يوم من تعبيرها في مؤتمر صحفي بتايلند أيضا عن مخاوف من احتمال وجود روابط عسكرية بين كوريا الشمالية وميانمار اللتين يتعرضان كثيرا للانتقادات الأميركية، واعتبرت أن ذلك من شأنه أن يزعزع استقرار المنطقة ويمثل تهديدا مباشرا لدولها.

وتقوم الوزيرة الأميركية حاليا بزيارة تايلند لحضور منتدى "آسيان" الأمني الإقليمي الذي يتوقع أن يبحث عدة قضايا شائكة من بينها سبل وقف البرنامج النووي لكوريا الشمالية وكيفية تعزيز الديمقراطية في ميانمار الخاضعة لحكم عسكري وكانت تعرف سابقا باسم بورما.

وتتوقع وكالة رويترز أن تتعرض بيونغ يانغ التي أجرت تجربة نووية في مايو/ أيار الماضي وتجارب إطلاق سبعة صواريخ باليستية في وقت سابق الشهر الجاري، لضغوط شديدة من أجل استئناف المحادثات متعددة الأطراف بشأن إنهاء برنامجها النووي.

وكانت كلينتون انتقدت ميانمار بشأن مزاعم وقوع انتهاكات لحقوق الإنسان، كما أعلنت الولايات المتحدة أنها تعقبت سفينة في يونيو/ حزيران الماضي للاشتباه في حملها أسلحة إلى ميانمار، لكن السفينة غيرت مسارها.

المصدر : وكالات