أفرج يوم السبت عن مسؤول إيطالي بالصليب الأحمر احتجزته جماعة أبو سياف جنوب الفلبين رهينة لمدة ستة أشهر.

وقال رئيس الصليب الأحمر الفلبيني السناتور ريتشارد غوردون إن مسؤولا محليا كان يقوم بالوساطة مع الخاطفين أحضر يوجينيو فانيي إلى قاعدة للجيش في جزيرة جولو الجنوبية.

من جهته عبر وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني عن "سعادته العارمة" بعد الإفراج عن فانيي (61 سنة) معربا عن "امتنانه للسلطات الفلبينية".

واختطف فانيي واثنان آخران من مسؤولي اللجنة الدولية للصليب الأحمر في 15 يناير/ كانون الثاني الماضي بينما كانوا يقومون بمراقبة مشروع صحي بسجن في جولو.

وأطلق سراح الرهينتين الآخرين وهما الفلبينية ماري جين لاكابا والسويسري أندرياس نوتر في أبريل/ نيسان الماضي.

المصدر : وكالات