أوباما أمهل طهران حتى سبتمبر/أيلول المقبل (رويتر)

هدد الرئيس الأميركي باراك أوباما اليوم باتخاذ "مزيد من الخطوات" ضد إيران، إذا "واصلت تحديها للمجموعة الدولية" في برنامجها النووي حتى سبتمبر/أيلول المقبل.

فقد أكد أوباما في مؤتمر صحفي في ختام قمة الثماني بإيطاليا على ضرورة دخول إيران في مفاوضات حول هذه القضية في أسرع وقت، مشددا على أن زعماء قمة العشرين -من البلدان المتقدمة والنامية- سيستعرضون هذا الموضوع في مدينة بيتسبرغ الأميركية في سبتمبر/أيلول القادم.

وأضاف أن إيران إذا اختارت "عدم السير من هذا الباب" فإنه سيكون من الضروري حينها "اتخاذ المزيد من الخطوات"، دون أن يحدد طبيعتها.

وقال "لن ننتظر نهائيا حتى تطور إيران سلاحا نوويا وتخرق المعاهدات الدولية لنستيقظ يوما ونجد أنفسنا في حالة أسوأ بكثير وغير قادرين على العمل".

غير أن الرئيس الأميركي قال إنه متمسك بإستراتيجيته في إشراك إيران دبلوماسيا، وذلك خروجا عن سياسة سلفه جورج بوش الذي انتهج سياسة عزل طهران.

وأشار الرئيس الأميركي إلى أن زعماء قمة الثماني الكبار "بعثوا برسالة إدانة للأحداث المروعة المحيطة بالانتخابات الرئاسية المتنازع عليها وتعبير عن التضامن ضد الطموحات النووية لطهران".

المصدر : وكالات