بكين تتوعد والإيغور يتبرؤون من القاعدة
آخر تحديث: 2009/7/10 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/18 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر إسرائيلية: مقتل 3 جنود إسرائيليين في هجوم مسلح شمال غرب القدس المحتلة
آخر تحديث: 2009/7/10 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/18 هـ

بكين تتوعد والإيغور يتبرؤون من القاعدة

هو جينتاو تخلى عن المشاركة بقمة الثماني لمتابعة الوضع في شنغيانغ (الفرنسية)

توعد القادة الصينيون بإنزال عقوبات شديدة تصل حد الإعدام بالمسؤولين عن أعمال العنف في إقليم شنغيانغ الذي يشهد حالة هدوء حذر بعد أعمال عنف ومواجهات بين متظاهرين من قومية الهان ومن الإيغور المسلمين راح ضحيتها ما لا يقل عن 156 قتيلا.
 
وقال الرئيس الصيني هو جينتاو في أول تصريح له منذ اندلاع أعمال العنف في الإقليم يوم الأحد الماضي إن السلطات المحلية يجب أن تعزل وتوجه ضربة للجماعة الصغيرة ممن وصفهم بمثيري الشغب، وأن "توحد وتثقف الأغلبية" من الإيغور.
 
ووصف الرئيس الصيني ما وقع في إقليم شنغيانغ بأنه "جريمة خطيرة وعنيفة خططتها ونظمتها بدقة (ثلاث قوى) في الداخل والخارج".
 
وقد عقد المكتب السياسي للحزب الشيوعي الصيني برئاسة هو جينتاو أمس الخميس اجتماعا طارئا أصدر في ختامه بيانا قال فيه إنه يجب إنزال أشد العقوبات بمخططي الأحداث ومنظميها والعناصر الرئيسة وراءها.
 
وكان الرئيس الصيني قد اضطر أول أمس الأربعاء إلي التخلي عن خططه لحضور قمة مجموعة الثماني المنعقد حاليا في إيطاليا، وعاد إلى الصين لمتابعة التطورات في إقليم شنغيانغ الغني بالطاقة.
 
وفي وقت سابق قال وزير الأمن العام مينغ جيانز هو أثناء زيارته لمدينة أورومتشي عاصمة الإقليم إنه "يجب معاقبة مثيري الشغب الرئيسيين بأشد عقوبة، ويجب توعية الذين اشتركوا في أحداث الشغب الذين حرضهم وخدعهم الانفصاليون".
 
كما قال سكرتير الحزب الشيوعي الحاكم في أورومتشي لي زهي بمؤتمر صحفي "إن المحرضين الرئيسيين يمكن أن يعدموا".
 
ربيعة قدير: شعب الإيغور تعرض لسنوات طويلة من القمع (الفرنسية)
نفي الإيغور
وقد نفت رئيسة المنظمة الأمريكية للإيغور، ربيعة قدير أن تكون لهم أي علاقة بتنظيم القاعدة، كما تقول السلطات الصينية، وأكدت أن شعب الإيغور تعرض لسنوات طويلة من القمع وتضييع حقوقه.
 
وقالت ربيعة في حديث للجزيرة إن شعب الإيغور حاول بشكل سلمي أن يكافح من أجل حريته ونيل حقوقه، لكنه قوبل بعنف من قبل السلطات الصينية، وطالبت المجتمع الدولي والعالم الإسلامي بالانخراط في عملية تقود إلى بدء محادثات سلمية تفضي إلى حل الوضع المتردي على الأرض.
 
وترى ربيعة أنه من أجل التوصل إلى وضع يتسم بالاستقرار في إقليم شنغيانغ يجب على المجتمع الدولي والعالم الإسلامي الانخراط في هذه العملية وعلى السلطات الصينية التعامل بجدية مع تظلمات شعب الإيغور.
 
هدوء حذر
في غضون ذلك تشهد أورومتشي حالة من الهدوء الحذر بعد أن فرضت السلطات الصينية إجراءات أمنية مشددة بينما لم يتبين ما إن كانت المساجد ستفتح اليوم لصلاة الجمعة.
 
وتتخوف السلطات المحلية من أن فتح المساجد سيوفر منبرا للإيغور للتعبير عن عدم الرضا وربما أدى إغلاقها إلى إثارة المزيد من الشعور بالضيم في صفوفهم.
 
وتعيش أورومتشي حالة حظر تجول منذ مساء الثلاثاء، بعد أن خرج آلاف الهان الصينيين المسلحين بالهري والسكاكين والقضبان المعدنية إلى شوارع المدينة مطالبين بالانتقام من الإيغور المسلمين.
 
وقد حذر مسؤولون صينيون من أن الحكومة قد تصدر أحكاما بالإعدام بحق المدانين بالقتل وجرائم العنف في أحداث الشغب الأخيرة. وتعتقل السلطات حالية زهاء 1400 شخص.
 
أردوغان يقول إن بلاده تراقب عن كثب الأحداث التي يشهدها إقليم شنغيانغ
(رويترز-أرشيف)
تداعيات دولية
وفي التفاعلات الدولية لما يجري في شنغيانغ، استنكر المتحدث باسم الخارجية الصينية تشين يانغ مطالبة تركيا لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بمناقشة سبل إنهاء العنف قائلا إن شنغيانغ شأن داخلي.
 
وكانت تركيا حثت الصين على ضبط النفس لتفادي تصعيد التوتر في إقليم شنغيانغ الذي تسكنه غالبية من قومية الإيغور المسلمة الناطقة باللغة التركية، وأعربت عن أسفها العميق للأحداث الدامية التي شهدها الإقليم.
 
ونقل عن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده تراقب عن كثب الأحداث التي يشهدها الإقليم منذ أيام، معرباً عن القلق البالغ والأسى وعدم الارتياح إزاء هذه الأحداث.
 
في المقابل قال القنصل الصيني لدى تركيا شياو جون شينغ إن بلاده لا ترتكب إبادة جماعية في إقليم شنغيانغ.
 
ومن جهتها أعربت منظمة المؤتمر الإسلامي عن قلقها من تدهور الأوضاع في شنغيانغ. ودعا الأمين العام للمنظمة أكمل الدين إحسان أوغلو إلى توفير الحماية للسكان المدنيين من الإيغور.

وحث الدول الأعضاء التي تربطها علاقات وثيقة بالصين على دعم جهوده في هذا الصدد. من جهته أبدى وزير خارجية تركيا أحمد داود أغلو في حديث للجزيرة استعداد أنقرة للتعاون مع الصين في حل الأزمة.
المصدر : وكالات

التعليقات