واشنطن: عقوبات جديدة على بيونغ يانغ
آخر تحديث: 2009/6/5 الساعة 12:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/5 الساعة 12:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/12 هـ

واشنطن: عقوبات جديدة على بيونغ يانغ

 شتنبرغ يجري محادثات في سول وبكين حول نووي بيونغ يانغ (رويترز)

أبلغت الولايات المتحدة كوريا الجنوبية أنها ستمضي قدما في فرض عقوبات مالية على كوريا الشمالية بعيدا عن تلك التي قررتها الأمم المتحدة, وذلك طبقا لما كشفت عنه صحيفة تشوسون إلبو الصادرة في سول.
 
وتدعو العقوبات الأميركية إلى معاقبة الشركات والمؤسسات المالية التي تساعد كوريا الشمالية فيما يعرف بغسل الأموال وبعض الاتفاقيات "المشبوهة".
 
وقالت الصحيفة إن جيمس شتنبرغ نائب وزيرة الخارجية الأميركية أطلع رئيس كوريا الجنوبية على تفاصيل العقوبات في اجتماع أمس الخميس.
 
ولم تؤكد سفارة واشنطن في سول ما جاء بالتقرير, فيما التقى شتينبرغ مسؤولين بالصين اليوم لبحث نفس الملف.
 
وكانت الولايات المتحدة قد لجأت إلى إجراءات عقابية مماثلة عام 2005 مستهدفة "بانكو دلتا" الذي يعمل من ماكاو, بينما وصف بأنه ضربة قوية أثرت بشدة على بيونغ يانغ.
 
اقرأ أيضا: محور الشر.. الوجه الآخر لكوريا الشمالية
"
اقتراح محادثات

على صعيد آخر اقترحت كوريا الشمالية إجراء محادثات في الـ11 من يونيو/ حزيران الحالي مع نظيرتها الجنوبية حول مصنع كيسونغ المشترك الذي ينظر إليه على أنه قناة اتصال رئيسية ووحيدة بين الشطرين.
 
جاء الاقتراح الذي كشفت عنه وزارة الوحدة في كوريا الشمالية, بينما يتصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية أعقاب التجربة النووية التي أجرتها بيونغ يانغ الأسبوع الماضي.
 
وكانت المحادثات حول المصنع المشترك الذي يوجد في الشطر الشمالي ويديره جنوبيون قد انهارت قبل أكثر من شهر.
 
ولم تعلق سول على الاقتراح, في حين أعلنت وزارة الوحدة أنها ستعقد مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق.
 
وفي تطور آخر اتهمت بيونغ يانغ الرئيس الجنوبي لي ميونغ باك بدفع سلفه رو مو هيون للانتحار, وذلك طبقا لما جاء في صحيفة رودنغ سينمون الرسمية اليومية الصادرة في كوريا الشمالية.
 
وكان رو مو هيون قد لقي مصرعه يوم 23 مايو/ أيار الماضي بعدما قيل إنه انتحر بإلقاء نفسه من فوق قمة جبل, بعد استجواب في قضية فساد.
 
وأوضحت الصحيفة أن كثيرين بكوريا الجنوبية يرون الأمر عملية قتل نفذها خصوم سياسيون, وتحدثت عن ضغوط قالت إن حكومة سول مارستها ودفعت الرئيس السابق للانتحار. وقد نفت الحكومة اتهامات أنصار رو مو هيون بتوجيه التحقيقات حول الحادث لأغراض سياسية.
 
يُذكر أنه بعد ساعات من الحادث, أجرت بيونغ يانغ تجربة نووية, أثارت غضبا غربيا واسعا. وقد بررت صحيفة رودنغ سينمون التجربة النووية وأرجعتها إلى دعم ما سمتها قدرات الردع النووي للدفاع عن النفس.
المصدر : وكالات

التعليقات