اشتباكات بكشمير بعد مقتل مسلمتين
آخر تحديث: 2009/6/5 الساعة 18:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/5 الساعة 18:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/12 هـ

اشتباكات بكشمير بعد مقتل مسلمتين

المتظاهرون اتهموا جنودا من الجيش الهندي باغتصاب وقتل الفتاتين المسلمتين (الفرنسية)

اشتبك متظاهرون في الشطر الخاضع للسيطرة الهندية من إقليم كشمير مع قوات هندية اليوم الجمعة، وذلك في أحدث تطورات المظاهرات التي اندلعت في مدينة سرينغار بعد اتهام جنود من الجيش الهندي باغتصاب وقتل فتاتين مسلمتين وجدت جثتاهما في نهر الأسبوع الماضي.

وأطلقت الشرطة القنابل المدمعة على آلاف المتظاهرين الذين خرجوا إلى الشوارع بعد صلاة الجمعة منددين بتصرفات الجيش الهندي ومطالبين باستقلال الإقليم.

وقد قتل في سلسلة المظاهرات، التي اندلعت منذ يوم السبت الماضي، شخص واحد وجرح أكثر من ثلاثمائة آخرون، كما أغلقت أغلب المحال التجارية والمكاتب الحكومية بسبب الإضراب الذي دعت إليه هيئات سياسية وحقوقية في كشمير.

وقالت القوات الهندية إن الفتاتين غرقتا في النهر على ما يبدو، غير أن عائلتيهما وسكانا آخرين من المنطقة اتهموا أفراد الجيش الهندي باغتصابهما وقتلهما، في حين أمرت السلطات بفتح تحقيق في القضية.

وفي السياق ذاته أعلنت الشرطة الهندية الجمعة أنها ألقت القبض على زعيم جبهة تحرير كشمير ياسين مالك، الذي تعتبره أحد الذين تزعموا هذه المظاهرات، مضيفة أن اعتقاله "مجرد إجراء احترازي".

وكانت السلطات الهندية قد اتخذت إجراءات أمنية مشددة في المنطقة لمواجهة المظاهرات، وأغلقت القوات الهندية العديد من المناطق السكنية في سرينغار كما نظمت دوريات في شوارع المدينة.

المصدر : وكالات