الجيش الكوري الشمالي هدد بإسقاط أي طائرة تدخل المجال الجوي للبلاد (رويترز-أرشيف)

اتهمت كوريا الشمالية اليابان بالتجسس عليها، وهددت بإسقاط أي طائرة يابانية تدخل مجالها الجوي، في حين أعربت اليابان وكوريا الجنوبية بدورهما عن قلقهما إزاء التجارب النووية لبيونغ يانغ.

وقال الجيش الكوري الشمالي في تقرير بثته اليوم السبت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية إنه لن يسمح بأي تجسس جوي من جانب من سماهم "تجار الحروب لقوات العدوان اليابانية" مهددا بأنه "سيسقط بلا رحمة أي طائرة تدخل المجال الكوري لكوريا الشمالية حتى لمسافة سنتمتر واحد".

قلق بالغ
وأضاف التقرير أن طائرة من طراز إي-767 أقلعت من اليابان صباح أول أمس و"قامت برحلة مكوكية طويلة فوق المياه الواقعة شرق موقع موسودان" الذي أطلقت منه كوريا الشمالية في أبريل/نيسان الماضي صاروخا قالت إنه يحمل قمرا صناعيا، في حين اعتبرت اليابان وكوريا الجنوبية ودول غربية أنه يحمل رأسا نووية.

وأكد التقرير إن طائرة استطلاع يابانية أخرى نفذت مهمة تجسس يوم الأربعاء في المكان نفسه.

ومن جهة أخرى قال وزير المالية الياباني كاورو يوسانو اليوم إنه يشاطر نظيره الكوري الجنوبي يون جيونغ هيون "القلق البالغ" إزاء التجارب النووية في كوريا الشمالية، مؤكدا أنهما اتفقا على استمرار "التعاون" لمتابعة هذا الموضوع.

وقال يوسانو إن المباحثات لم تتناول ما إذا كانت اليابان وكوريا الجنوبية ستعملان معا من أجل فرض عقوبات اقتصادية أو مالية على كوريا الشمالية.

وزراء خارجية مجموعة الثماني طالبوا بتطبيق العقوبات على كوريا (الفرنسية)
مجموعة الثماني

وبدورهم دان وزراء خارجية دول مجموعة الثماني الصناعية الكبرى بعد لقاء لهم أمس الجمعة التجارب النووية الكورية الشمالية "بأقوى العبارات" داعين المجتمع الدولي إلى تطبيق العقوبات الجديدة التي فرضتها الأمم المتحدة على بيونغ يانغ "في أسرع وقت ممكن".

وكان مجلس الأمن الدولي قد صادق في 12 يونيو/حزيران على قرار يسمح للدول الأعضاء بإيقاف السفن والطائرات التي يشتبه في أنها تحمل مواد متعلقة بأسلحة إلى كوريا الشمالية.

وطالب الوزراء في بيان مشترك بيونغ يانغ "بألا تتخذ مزيدا من التحركات لزعزعة الاستقرار واستئناف مشاركتها في المحادثات" السداسية الدولية التي تبحث برنامجها النووي، مؤكدين التزام دولهم "بالهدف المتمثل في نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية بشكل يمكن التحقق منه".

وكان الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك قد ندد الجمعة بتهديد كوريا الشمالية بلاده بشن هجوم نووي على بلاده، متهما بيونغ يانغ بأنها "عقبة أمام السلام والأمن العالميين".

المصدر : وكالات