أعلن وزير التنمية الإسرائيلي سلفان شالوم أن البنك الدولي وافق على خطة لحفر قناة لنقل المياه من البحر الأحمر إلى البحر الميت. 

وقال شالوم إن البنك سيمول المشروع بمبلغ قدره 1.25 مليار دولار، ووصف ذلك بأنه تطور كبير يمهد لتنفيذ هذا المشروع.

وأوضحت وزارة التنمية الإسرائيلية أن المقترح الأولي يقضي بحفر قناة بطول 180 كلم لنقل مائتي متر مكعب من المياه، نصفها يذهب للبحر الميت والنصف الآخر لمحطة تحلية مياه عملاقة تدار بصورة مشتركة بين إسرائيل والأردن والسلطة الفلسطينية.

"
إقرأ ايضا:
قناة البحرين إحياء ميت أم شبهة سياسية؟
"

وأشارت الوزارة إلى أن المرحلة التالية ستتضمن حفر قناة لنقل مليوني متر مكعب من المياه سنويا إلى البحر الميت التي تشير التقديرات إلى أنه سيجف بحلول عام 2050 في حال لم يتم إنقاذه.

يشار إلى أن فكرة المشروع كشف عنها منذ سنوات عديدة وبقيت دون تنفيذ حتى ديسمبر/كانون الأول عام 2006 عندما أعلن الأردن وإسرائيل والسلطة الفلسطينية إطلاق "دراسة جدوى" لتنفيذ المشروع لإنقاذ البحر الميت من الانحسار والتخفيف من مشكلة شح المياه التي تعاني منها دول المنطقة.

وقد أثر الجمود في عملية السلام في الشرق الأوسط سلبا على خطط تنفيذ هذا المشروع.

المصدر : الفرنسية