أوباما هدد بالفيتو في مواجهة مشروع القانون (رويترز-أرشيف)
رغم تهديد الرئيس الأميركي باراك أوباما باستخدام حق النقض (الفيتو), صادق مجلس النواب الأميركي على مشروع قانون للإنفاق العسكري بقيمة 680 مليار دولار أمس الخميس.
 
يتضمن مشروع القانون للسنة المالية 2010 التي تبدأ في أول أكتوبر/تشرين الأول تقديم 369 مليون دولار للاستمرار في إنتاج الطائرة المقاتلة من طراز أف/22 والتي يؤكد أوباما ووزير الدفاع روبرت غيتس أنه لا توجد حاجة لها.
 
ويسعى البنتاغون للتقليل من إنتاج المقاتلة الباهظة ذات الطراز الفريد عند سقف 187 طائرة، لكن المشرعين يصرون على أن تخفيض الإنتاج قد يتسبب في فقد آلاف الوظائف في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من ركود اقتصادي.
 
وقد مرر مجلس النواب مشروع القانون، الذي يمثل بيان سياسة عامة وليس تشريع مخصصات مالية، بموافقة 389 صوتا مقابل اعتراض 22, فيما لم يصوت مجلس الشيوخ بعد على مشروع القانون.
 
كما يتضمن مشروع القانون تقديم 130 مليار دولار للإنفاق على حربي العراق وأفغانستان.
 
وتبلغ تكلفة الطائرة "رابتور" أف/22 -وهي طائرة شبح مقاتلة ينظر إليها على نطاق واسع على أنها الطائرة الأكثر تقدما حتى الآن- ما يقرب من 150 مليون دولار للطائرة الواحدة. ويقول منتقدون إن قدرتها وقيمتها تتجاوزان حاجة الجيش.

المصدر : الألمانية