اقتراح بإعادة كوبا إلى منظمة الدول الأميركية
آخر تحديث: 2009/6/2 الساعة 12:03 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/2 الساعة 12:03 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/9 هـ

اقتراح بإعادة كوبا إلى منظمة الدول الأميركية

الرئيس الكوبي راؤول كاسترو مستقبلا عضوة في مجلس الشيوخ الأميركي (الأوروبية-أرشيف)

من المنتظر أن تدرس منظمة الدول الأميركية اقتراحا يقضي بإعادة كوبا إلى المنظمة وسط أنباء عن بوادر إيجابية من قبل الولايات المتحدة بهذا الشأن.

فقد أوضح المندوب الأميركي لدى المنظمة لويس أنسليم -في مؤتمر صحفي في مدينة سان بدرو سولا في هندوراس، حيث من المقرر أن تعقد المنظمة اجتماعا الثلاثاء والأربعاء-أن واشنطن قد تنضم لاقتراح يحظي بدعم أغلبية الأعضاء بشأن عضوية كوبا المعلقة منذ العام 1962 –بناء على طلب الولايات المتحدة- بسبب طبيعة النظام الماركسي الحاكم المخالف للمبادئ الديمقراطية.

وألمح المندوب الأميركي إلى إمكانية سحب الولايات المتحدة هذا الطلب من الجمعية العامة للمنظمة المخولة بالبت في مسائل العضوية، لكنه استدرك مؤكدا أن واشنطن لن تقبل بعودة كوبا إلا في وجود "وثيقة واضحة" تحدد بوضوح متطلبات وليس مجرد إشارة "نظرية" إلى مسألة الديمقراطية.

وكانت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون التي تصل إلى هندوراس الثلاثاء للمشاركة في أعمال المنظمة قد أعلنت في تصريح لها الاثنين أن بلادها لن تؤيد إعادة انضمام كوبا للمنظمة الا بعد أن تعتنق المبادئ الديمقراطية الواردة في ميثاق المنظمة وتتفاوض مع الولايات المتحدة وأعضاء منظمة الدول الأميركية على القرارات المحتملة التي ستدرس في الاجتماع.

هيلاري كلينتون لدى وصولها إلى مدينة سان بيدرو سولا في هندوراس (الفرنسية)
أغلبية مؤيدة
من جانبه، قال مندوب هندوراس في المنظمة إن أكثر من 26 دولة من أصل أعضاء المنظمة الـ34 تؤيد مقترحا بإعادة كوبا إلى المنظمة، لافتا إلى أن هذا القرار يتعلق بجانبين رئيسيين، أولهما يتمثل في إلغاء تعليق عضوية كوبا، أما الجانب الثاني فيتعلق برغبة كوبا بالعودة إلى المنظمة.

وأوضح أنه إذا طلبت هافانا العودة إلى منظمة الدول الأميركية -وهو ما قالت إنها لا ترغب فيه- فسيكون القرار النهائي في يد الجمعية العامة "وفقا للمبادئ والأغراض والإجراءات والممارسات الجماعية للنظام المتبع بين الدول الأميركية".

يشار إلى أن مسؤولا رفيع المستوى بوزارة الخارجية الأميركية قال إن واشنطن تسعى "لإقامة مسار ديمقراطي يتطلع إلى الأمام وليس للوراء لتوجيه إعادة اندماج كوبا في النظام المتبع بين الدول الأميركية" وليس العكس.

العائق التاريخي
وكشف المسؤول الأميركي أن المحادثات التي بدأت الأسبوع الماضي بشأن هذه القضية في واشنطن تركز على محاولة تحديد "كيفية إزالة هذا العائق التاريخي مع الحفاظ على التزام واضح بالديمقراطية التي من شأنها أن تكون خارطة طريق لأي إعادة لاندماج كوبا مستقبلا".

وفي تطور جديد على صعيد تحسن العلاقات بين واشنطن وهافانا، اتفق البلدان السبت الماضي على استئناف المحادثات المباشرة بشأن الهجرة المتوقفة منذ عام 2003 وإعادة الخدمة البريدية المباشرة المعلقة منذ عشرات السنين.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قد رفع منذ شهرين القيود على السفر إلى كوبا وتحويل الأموال إليها بالنسبة للأميركيين من أصل كوبي، لكنه أكد في الوقت ذاته على ضرورة قيام كوبا بالإصلاحات الديمقراطية قبل اتخاذ أي خطوات إضافية لتخفيف أو إنهاء الحصار الأميركي المفروض على الجزيرة منذ ستينيات القرن الماضي.

المصدر : وكالات

التعليقات