الإعصار دمر شبكات الكهرباء وشرد عشرات الآلاف (الفرنسية)

اجتاح إعصار شمال الفلبين وخلف قتلى تضاربت الأنباء بشأن عددهم بين 15 و25 قتيلا. وقال مسؤولون فلبينيون إن الإعصار تسبب في تشريد عشرات الآلاف، قبل أن تخف حدته ويتحول إلى عاصفة مدارية يتوقع أن تغادر البلاد مساء الأحد.

وقال وزير الدفاع الفلبيني غيلبرت تيودورو إن الإعصار "شان هوم" مدمر وتسبب في تدمير منطقة بوليناو شمال البلاد، مضيفا أن عشرات الآلاف من الجنود أمروا بإجلاء آلاف الناس الذين شردهم الإعصار.

وتضاربت الأنباء بشأن عدد القتلى بين 15 و25 قتيلا، إضافة إلى الدمار الذي ألحقه الإعصار بالممتلكات.

وقالت مسؤولة الدفاع المدني المحلي في منطقة بوليناو إن 12 قرويا قتلوا في منطقة جبال كورديلرا حيث دمرت البيوت واقتلعت الأشجار كما دمرت شبكة الكهرباء.
 
ودمر الإعصار "تشان هوم" -وهو الخامس الذي يضرب الفلبين هذا العام- طرقا وجسورا وقطع خطوط الكهرباء في عدة أقاليم بجزيرة لوزون الرئيسية.

وتقطعت السبل بآلاف المسافرين في العديد من المرافئ شمال الفلبين ووسطها، حيث فرض خفر السواحل السفر بحرا وسط البحار الهائجة. كما أفاد المجلس القومي لتنسيق جهود مكافحة الكوارث بأن التيار الكهربي انقطع على نطاق واسع في المقاطعات التي ضربها الإعصار.

وأعلن مسؤولو الإغاثة أن أشخاصا لقوا حتفهم في انهيارات طينية وحوادث أخرى سببها الإعصار. كما وردت تقارير تفيد بأن أشخاصا في عداد المفقودين بينما أصيب خمسة آخرون في انهيارات طينية بمقاطعات إيفوجاو وزامباليس حسبما أعلنه المجلس القومي.

وضعفت شدة الإعصار ليتحول الى عاصفة مدارية عبرت شمال الفلبين في وقت مبكر اليوم وتتجه حاليا نحو الصين، ويتوقع أن تخرج من الأراضي الفلبينية الأحد المقبل.

يشار إلى أن شان هوم ضرب الفلبين بينما لا تزال المقاطعات الشرقية تعاني من آثار الإعصار كوجيرا الذي أودى بحياة 27 شخصا وكبّد المحاصيل والماشية والمصايد السمكية خسائر تقدر بأكثر من تسعة ملايين دولار منذ أيام قليلة. وإثر ذلك انخفض إنتاج البلاد المتوقع من الأرز في الربع الثاني بأكثر من 1%.

المصدر : وكالات