اشتباكات بين الشرطة وأنصار المعارضة بتبليسي
آخر تحديث: 2009/5/7 الساعة 06:19 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/7 الساعة 06:19 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/13 هـ

اشتباكات بين الشرطة وأنصار المعارضة بتبليسي

المحتجون حاولوا اقتحام مجمع الشرطة قبل أن تتصدى لهم قوة خاصة (رويترز)

اشتبك عشرات من أنصار المعارضة الجورجية مع الشرطة في مركز الشرطة الرئيس في العاصمة تبليسي.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية إن المتظاهرين حاولوا اقتحام مجمع الشرطة بهدف تحرير عدد من أنصار المعارضة المحتجزين فيه، لكن قوة أمنية خاصة أحبطت الهجوم.
 
وذكر التلفزيون الحكومي أن العديد من زعماء المعارضة الجورجية من بينهم مرشح الرئاسة السابق ليفان جاتشتشيلادزه أصيبوا في الاضطرابات التي صاحبت التظاهرة.
 
ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية عن إيكا سجولادزه نائبة وزيرة الداخلية في جورجيا قولها إن المتظاهرين حاولوا تحرير أنصار المعارضة الموقوفين ما أدى إلى وقوع "قلاقل خطيرة" واضطرت قوات الأمن إلى حماية مقر الشرطة.
 
في المقابل قالت المعارضة الجورجية إن قوات الشرطة تصرفت بوحشية وأطلقت الرصاص المطاطي واستخدمت الهراوات في إخماد المظاهرة.
 
الجدير بالذكر أن المعارضة في جورجيا تطالب منذ عدة أسابيع باستقالة الرئيس ميخائيل ساكاشفيلي الذي تحمله مسؤولية الأزمة التي تعانيها البلاد على مستوى الاقتصاد والسياسة الداخلية.
 
وكانت قوات الأمن في جورجيا قد ألقت القبض على بعض أنصار المعارضة، وهو ما أدى إلى اندلاع المظاهرة والاشتباكات التي صاحبتها وأدت إلى إصابة عدد من المتظاهرين من بينهم صحفيون.
 
تجدر الإشارة إلى أن الأوضاع في الجمهورية السوفياتية السابقة أخذت في التدهور في أعقاب حرب القوقاز في أغسطس/ آب الماضي.
 
كانت وزارة الداخلية الجورجية قد أعلنت الثلاثاء أنها أحبطت محاولة لانقلاب عسكري مدعوم من روسيا وألقت الشرطة الجورجية القبض على العشرات من المتورطين في هذه المحاولة.
المصدر : وكالات