أول إصابة بإنفلونزا الخنازير ببولندا و1600 مصاب بالعالم
آخر تحديث: 2009/5/6 الساعة 23:43 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/6 الساعة 23:43 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/12 هـ

أول إصابة بإنفلونزا الخنازير ببولندا و1600 مصاب بالعالم

الحياة بدأت تعود لطبيعتها في المرافق العامة بالمكسيك (الفرنسية)

أعلنت بولندا عن أول إصابة بإنفلونزا الخنازير, فيما أعلنت منظمة الصحة العالمية أن عدد المصابين بفيروس المرض تجاوز 1600 شخص في 22 بلدا, مؤكدة وفاة 30 شخصا جراء المرض.
 
ونقلت وكالة الأنباء البولندية عن مصادر طبية تأكيدها إصابة شخص بفيروس (إتش1 إن1), لكنها قالت إن إصابته ليست شديدة.
 
وفي الولايات المتحدة قالت مراكز مكافحة الأمراض إن هناك 642 حالة إصابة بفيروس المرض. وتوقع مسؤولو المراكز انتشار الإنفلونزا في جميع الولايات المتحدة لتسبب مرضا شديدا وبعض الوفيات رغم أن حالات الإصابة كانت خفيفة.
 
أما في إسرائيل فأعلنت وزارة الصحة اكتشاف خامس حالة مصابة بإنفلونزا الخنازير، موضحة أن المصابة سيدة أدخلت مؤخرا للمستشفى بعد عودتها من رحلة في الخارج على متن طائرة إسبانية.


 
إصابات مختلفة
الصين اتخذت إجراءات صارمة لمواجهة إنفلونزا الخنازير (رويترز)
كما أعلنت وزارة الصحة البريطانية أنه جرى تشخيص أربع حالات جديدة مصابة بالفيروس ليبلغ عدد الحالات المصابة 32 حالة. وقالت الوزارة إن الحالات الأربع لها علاقة بالسفر للمكسيك.
 
ويخضع أكثر من 300 شخص الآن في بريطانيا للفحص للكشف عما إذا كانوا أصيبوا بالفيروس.
 
وكانت السويد أعلنت قبل ذلك عن ظهور أول حالة إصابة مؤكدة بالإنفلونزا. وقال معهد الوقاية من الأوبئة في أستوكهولم إن الفحوص أكدت إن إحدى الحالات المشتبه بها مصابة بالفعل بالفيروس.
 
كما أعلنت وزارة الصحة الإيطالية أن عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس في البلد وصل إلى خمسة فقط, نافية وجود إصابات جديدة بالمرض.
 
وقد أعلن في غواتيمالا وقوع أول إصابة بإنفلونزا الخنازير في البلاد. وانتقل الفيروس إلى طفلة كانت في زيارة إلى المكسيك أخيرا.
 
وفي وقت سابق تأكدت حالتان في كل من السلفادور وكوريا الجنوبية وحالة واحدة في كل من النمسا وكوستاريكا وكولومبيا والدانمارك وهونغ كونغ وأيرلندا وهولندا والبرتغال وسويسرا.
 
العديد من الدول تخلصت من الخنازير تحسبا لمنع تفشي الفيروس (الفرنسية)
إحصاءات رسمية
وجاءت كل تلك التطورات فيما أعلنت منظمة الصحة العالمية أن حالات الإصابة المؤكدة عالميا هي 1609 حالات منها 913 في المكسيك وأكثر من 400 في الولايات المتحدة و165 في كندا، و57 في إسبانيا، و32 في بريطانيا، وتسع في ألمانيا، وست في نيوزيلندا، وخمس في كل من إيطاليا وفرنسا، وخمس في إسرائيل.

ورغم انتشار المرض في أوروبا قال القائم بأعمال فوكودا مساعد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية كيجي إن المنظمة لم تر حتى الآن أي دليل على انتقال فيروس إتش1 إن1 المسبب لإنفلونزا الخنازير على مستوى وبائي في أوروبا.

وقال إنه في الدولتين الأوروبيتين اللتين ظهرت بهما معظم حالات الإصابة وهما إسبانيا وبريطانيا لا يبدو أن الفيروس ينتشر خارجا من مؤسسات مثل المدارس إلى المجتمع الأوسع نطاقا.


 
وفيات
وتشير التقارير نفسها إلى أن الوفيات بالفيروس المسبب لمرض إنفلونزا الخنازير هي 29 حالة في المكسيك وحالتا وفاة في الولايات المتحدة كلتاهما في ولاية تكساس.

في غضون ذلك بدأت المكسيك تتعافى تدريجيا من المرض، وبدأت الحياة تعود لعدد من مرافق الحياة العامة في العاصمة مكسيكو سيتي، ورصدت الحكومة أكثر من ملياري دولار لتخفيف آثار تفشي المرض، في حين أعلن في الولايات المتحدة عن تسجيل ثاني وفاة ناجمة عن إنفلونزا الخنازير.

وقد بدأ سكان العاصمة المكسيكية يتنفسون الصعداء بعد أن قررت سلطات البلاد الأربعاء إعادة فتح عدد من المؤسسات العمومية والمطاعم التي تقرر إغلاقها قبل نحو أسبوع لتفادي انتشار المرض على نطاق واسع.
المصدر : وكالات

التعليقات