مقتل جنديين بريطانيين بأفغانستان
آخر تحديث: 2009/5/31 الساعة 01:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/31 الساعة 01:24 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/7 هـ

مقتل جنديين بريطانيين بأفغانستان

القوات البريطانية فقدت 165 جنديا منذ بدء العمليات بأفغانستان عام 2001 (الأوروبية-أرشيف)

قالت وزارة الدفاع البريطانية إن جنديين بريطانيين قتلا بانفجار في ولاية هلمند بأفغانستان. من جهة أخرى أعلن مسؤولون أفغان مقتل 30 مسلحا وتسعة جنود أفغان في معركة نشبت بين القوات الأفغانية ومسلحين في غرب البلاد. وأصيب حاكم ولاية قندوز جراء انفجار قنبلة استهدفت موكبه.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن الجنديين البريطانيين قتلا في انفجار وقع بينما كانا يشاركان في عملية بقلعة موسى في ولاية هلمند، وبذلك يصل إلى 165 جنديا عدد قتلى الجنود البريطانيين في أفغانستان منذ بدء الصراع في العام 2001.
 
وتحتفظ بريطانيا بأكثر من 8000 جندي في أفغانستان يخدم غالبيتهم في هلمند وهو إقليم صحراوي لا يزال معقلا للتمرد الذي تقوده حركة طالبان.
 
من جهة أخرى أعلن مسؤولون أفغان مقتل 30 مسلحا وتسعة جنود حكوميين في معركة نشبت بين المسلحين والجيش الأفغاني في إقليم بادغيس استمرت ليومي الجمعة والسبت وأسفرت عن قيام القوات الأفغانية المدعومة من القوات الدولية بقتل 30 مسلحا.
 
وقالت وزارة الدفاع الأفغانية إن تسعة جنود أفغان قتلوا في المعركة و"اختفى" أربعة آخرون، دون أن تورد المزيد من التفاصيل.
 

"
اقرأ أيضا:
ميزان القوى في أفغانستان
"

استهداف حاكم
من جانب آخر، ذكر مسؤولون أفغان أن حاكم ولاية قندوز في شمال البلاد أصيب وحارسه الخاص السبت إثر انفجار قنبلة زرعت على جانب أحد طرق الإقليم واستهدفت سيارة الحاكم.
 
وقال قائد شرطة إقليم تاخار زياد الدين محمودي إن حاكم قندز محمد عمر كان في طريقه إلى مكتبه قادما من إقليم تاخار صباح السبت عندما انفجرت القنبلة التي تم التحكم فيها عن بعد في سيارته.
 
وأضاف "أصيب الحاكم وحارسه الخاص بجروح طفيفة، فيما دمرت السيارة جزئيا جراء الانفجار".
 
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكن سعيدي حمل مسلحي طالبان وحلفاءهم من تنظيم القاعدة مسؤولية الهجوم على حاكم قندز الذي قال إنه يتصدى لهم في الإقليم.
 
وكانت وزارة الداخلية الأفغانية أعلنت عن مقتل خمسة مسلحين في عملية بمنطقة قلعة موسى بولاية هلمند جنوب البلاد الجمعة. وقال المتحدث باسم الشرطة رؤوف أحمدي إن ستة مسلحين آخرين قتلوا في معركة مع الشرطة بإقليم فرح غرب البلاد الجمعة. وأضاف انه تم أيضا قتل "مهاجمين انتحاريين" في ولاية هيرات غرب البلاد.
 
وفي ولاية قندهار، قال نائب رئيس الشرطة الإقليمي عبد الله خان إن أربعة مدنيين قتلوا الجمعة اثر انفجار قنبلة وضعت على جانب أحد الطرق.
 
وكان قد أصيب ثلاثة جنود إيطاليين بجروح الجمعة في اشتباك مع مسلحين غرب أفغانستان، وقالت وزارة الدفاع الإيطالية إن الاشتباك بدأ عندما تعرضت وحدة مشتركة إيطالية أفغانية لنيران المسلحين في منطقة بالا مرغاب بغرب أفغانستان، وهو ما أدى لجرح الجنود الإيطاليين ومقتل ثلاثة جنود أفغان وإصابة أربعة، في حين تحدثت المصادر عن قتل 25 مسلحا.
 
ويأتي هذا الاشتباك بعد يوم واحد من تعرض مروحية إيطالية كانت تقل قائد القوات الحليفة في غرب أفغانستان الجنرال الإيطالي روزاريو كاستيلانو لنيران مضادات أرضية لم تصب المروحية.
المصدر : وكالات