إنفلونزا الخنازير تصل لمناطق جديدة
آخر تحديث: 2009/5/3 الساعة 12:51 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/3 الساعة 12:51 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/9 هـ

إنفلونزا الخنازير تصل لمناطق جديدة

سلطات هونغ كونغ أغلقت فندقا بعد اكتشاف نزيل مكسيكي مصاب بالفيروس (رويترز)

يشهد العالم يوميا انتشارا جديدا لإنفلونزا الخنازير في دول لم تظهر فيها سابقا، ورغم إعلان الحكومة المكسيكية تراجع عدد حالات الإصابة الخطيرة بالفيروس، إلا أن منظمة الصحة العالمية حذرت من احتمال تفشي الوباء عالميا، لكنها أشارت إلى عدم وجود انتشار مستمر للإنفلونزا خارج أميركا الشمالية.

وأكدت كوريا الجنوبية اليوم الأحد وجود امرأتين مصابتين بإنفلونزا الخنازير –الذي سمته منظمة الصحة العالمية اسم أي1 (إتش1 إن1)- في البلاد قدمتا على متن طائرة واحدة من المكسيك.

وتبلغ المصابتان من العمر 62 و51 عاما وقد عولجت إحداهما ويترقب خروجها من الحجر الصحي قريبا، في حين تعقبت السلطات 180 راكبا من أصل 330 كانوا على متن الطائرة التي وصلت البلاد في 26 أبريل/نيسان الماضي.

كما أكدت أيرلندا اكتشاف أول حالة إصابة بإنفلونزا الخنازير، وسبق ذلك إعلان إيطاليا أمس أن الإصابة الأولى على أراضيها سجلت وسط البلاد لدى رجل في الخمسين من عمره عاد من المكسيك في الـ23 من الشهر الماضي. وفي السياق ذاته أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية عن ثالث إصابة بالفيروس.

وفي كندا أعلن مسؤولو الصحة عثورهم على فيروس إنفلونزا الخنازير في قطيع خنازير بإقليم ألبرتا.

وأوضحت المصادر الصحية الكندية أن قطيع الخنازير أصيب -على ما يبدو- بالفيروس من شخص سافر في الآونة الأخيرة إلى المكسيك، وظهرت عليه علامات المرض.

وأكدت المصادر أن الرجل -وهو مزارع- تعافى من الإصابة، كما أن الخنازير التي يقدر عددها بمائتي رأس تعافت أيضا ولم ينفق منها أي خنزير.

صناديق أدوية أرسلتها اليابان للمكسيك (رويترز-أرشيف)
تراجع حذر
وفي المكسيك قالت السلطات أمس السبت إن مرحلة انتشار الفيروس قد انتهت، لكنها حذرت من أنه من المبكر جدا التقليل من حالة الاستنفار ضد الفيروس الذي ما زال يهدد بالتحول إلى وباء عالمي.

ولاحظت المستشفيات العامة في المكسيك هبوطا مطردا في عدد المرضى الذين يدخلونها مصابين بارتفاع في درجة الحرارة، ما يشير إلى أن معدل الإصابة ربما يتراجع مع استخدام الناس معقم الأيدي وتجنب التجمهر.
 
وقال وزير الصحة المكسيكي خوسيه أنخيل كوردوبا إن من بين أكثر من مائة حالة وفاة يشتبه أنها بسبب الإنفلونزا الجديدة تأكد وفاة 19 فقط بسبب الفيروس، وخفضت المكسيك بالفعل تقديرها الأصلي بوفاة 176 شخصا.

ونصحت الحكومة المكسيكية مواطنيها بتجنب السفر إلى الصين، وذلك بسبب التدابير التي اتخذتها السلطات هناك ضد المكسيكيين.

وكانت الحكومة الصينية أعلنت في وقت سابق تعليق الرحلات الجوية من المكسيك بعدما أكدت سلطات هونغ كونغ إصابة زائر مكسيكي ذهب إليها بعد توقفه في مدينة شنغهاي بإنفلونزا الخنازير.

وتتعقب السلطات الصينية الأشخاص الذين ركبوا الطائرة مع الرجل المكسيكي لوضعهم في الحجر الصحي، كما أغلقت فندقا بهونغ كونغ مكث فيه المصاب وتحتجز نزلاءه والعاملين فيه والبالغ عددهم نحو ثلاثمائة شخص منذ سبعة أيام.

واتهمت المكسيك الصين بفرض إجراءات حجر صحي تمييزية في الفندق، ودانت وزيرة الخارجية المكسيكية باتريشيا إيسبينوزا الصين وأربع دول في أميركا اللاتينية لتقييد الرحلات من المكسيك.

دواء تاميفلو المضاد للإنفلونزا
(الفرنسية-أرشيف)
مخاوف التفشي
من جهته قال منسق عمليات الاستجابة والتأهب العالمية في منظمة الصحة ميشيل ريان السبت إنه لا يوجد انتشار مستمر حتى الآن لإنفلونزا الخنازير خارج أميركا الشمالية، لكنه حذر من أن الوصول إلى مستوى وباء ما زال متوقعا.

وكانت المديرة العامة للمنظمة مارغريت تشان رفعت مستوى التحذير من وباء من أربعة إلى خمسة الأربعاء، وهو إجراء حرك الجهود لإنتاج عقاقير مضادة للفيروس وإيجاد لقاح لمكافحة إنفلونزا الخنازير. والمستوى الخامس يشير إلى أن الوباء "وشيك".

وطبقا لمنظمة الصحة ومراكز رصد الأمراض والأوبئة فإن الفيروس منتشر في 18 دولة ويبلغ عدد المصابين 790، أكثر من نصفهم في المكسيك، إضافة إلى 160 إصابة في 21 ولاية أميركية.
المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات