تشريد نصف مليون شخص بسبب إعصار ببنغلاديش (رويترز-أرشيف)

قالت مصادر متطابقة إن 118 شخصا قتلوا وتشرد حوالي نصف مليون آخرين جراء إعصار ضرب بنغلاديش وشرقي الهند.
 
وذكرت صحيفة ديلي ستار البنغالية اليوم أن 89 شخصا لقوا حتفهم بسبب الإعصار "إيلا" الذي تسبب في أمواج مد عالية وفيضانات.
 
وأكد مسؤولون بنغاليون أن ما لا يقل عن مائة شخص يعتبرون في عداد المفقودين، وأن قوات الجيش والبحرية ومتطوعين يواصلون عمليات البحث عنهم وإجلاء المتضررين في القرى التي غمرتها الفيضانات.
 
وكان ثلاثة آلاف وخمسمائة شخص قتلوا وشرد مليون شخص في بنغلاديش في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 جراء الإعصار "سيدر".
 
ومن جهتهم أعلن مسؤولون هنود مقتل 29 شخصا بعد أن اجتاح الإعصار ولاية البنغال الغربية الواقعة شرقي الهند.
 
ونقل مسؤولون في المناطق الساحلية ببنغلاديش نحو خمسمائة ألف شخص إلى ملاجئ مؤقتة بعدما تركوا منازلهم هربا من أمواج المد الضخمة التي سببتها رياح بلغت سرعتها ما يصل إلى مائة كيلومتر في الساعة.
 
وأدت أمطار غزيرة سببها الإعصار إلى رفع منسوب المياه في دلتا نهر صنداربانز في ولاية البنغال الغربية.
 
ويعيش في المناطق المتضررة مئات الآلاف من الأشخاص إضافة لأكبر محمية للنمور في العالم.
 
يذكر أن موسم الأمطار عادة يبدأ في الهند في يونيو/حزيران ويستمر حتى سبتمبر/أيلول.

المصدر : وكالات