أعداد النازحين ارتفعت في الأشهر الأخيرة بسبب الصراع في الكونغو والصومال (رويترز-أرشيف)

قالت الأمم المتحدة إن عدد النازحين من الحروب والكوارث الطبيعية في وسط وشرق أفريقيا يبلغ الآن أكثر من 11 مليون شخص ينقسمون بين لاجئين إلى دول مجاورة ونازحين داخل بلدانهم في 16 دولة أفريقية.

وأشارت في بيان لها إلى أن العدد ارتفع من 10.9 ملايين في ديسمبر الماضي إلى 11 مليونا في الوقت الحالي.

وأكد مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أن أعداد النازحين تزايدت في الأشهر الأخيرة بسبب القتال بين القوات الحكومية في جمهورية الكونغو الديمقراطية والمتمردين الموالين للجنرال لوران نكوندا، وكذا بسبب النزاعات المسلحة الدائرة في الصومال.

وأضافت المنظمة الأممية أن النسبة الأكبر من النازحين توجد في السودان، وقدرتها بأكثر من أربعة ملايين، في حين يوجد بجمهورية الكونغو الديمقراطية والصومال أكثر من 1.3 مليون نازح في كل منهما.

وذكرت أن الدول التي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في المنطقة هي تشاد وكينيا والسودان وتنزانيا، مضيفة أن بين الدول الأخرى التي يوجد فيها نازحون بوروندي وجمهورية أفريقيا الوسطى وإثيوبيا وكينيا وأوغندا.

المصدر : وكالات