تركيا قد تلغي صفقة لشراء طائرات إسرائيلية
آخر تحديث: 2009/5/17 الساعة 21:46 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/5/17 الساعة 21:46 (مكة المكرمة) الموافق 1430/5/23 هـ

تركيا قد تلغي صفقة لشراء طائرات إسرائيلية

طائرة الاستطلاع الإسرائيلية من دون طيار "هيرون تي.بي" (لفرنسية-أرشيف) 

لم يستبعد مسؤول عسكري تركي أن تلغي بلاده صفقة مع إسرائيل لشراء طائرات تجسس من دون طيار بسبب المشاكل التقنية التي تعاني منها هذه الطائرات، فضلا عن عدم التزام الجانب الإسرائيلي بالمواعيد المحددة في العقد الموقع بين الجانبين.

فقد نقلت مصادر إعلامية تركية عن مسؤول كبير في الجيش التركي قوله إن عدم التوصل إلى حلول للمشاكل التقنية التي تواجهها طائرات التجسس الإسرائيلية من دون طيار "هيرون"، بات يحرج القوات الجوية التركية ويهدد بإلغاء الصفقة مع تل أبيب.

وكانت تقارير تركية تحدثت عن عيوب خطيرة في طائرات هيرون، من بينها أن الطائرة لا يمكنها تحقيق الارتفاع المطلوب في التحليق وهو 30 ألف قدم، ولا تتمكن من التحليق فوق 24 ألف قدم، فضلاً عن أن الصور التي تلتقطها غير واضحة.

وأضاف المسؤول التركي أن وزارة الدفاع المحبطة من التأخير في تسلم بقية الطائرات ومن الصعوبات التي تواجهها هذه الطائرة، اتصلت مؤخرا بمنتجين آخرين للحصول على نماذج يمكن الاعتماد عليها لتنفيذ مهمات المراقبة فوق المناطق الوعرة، وبشكل خاص المناطق الجبلية في جنوب شرق تركيا حيث ينشط عناصر حزب العمال الكردستاني.

وقال إنه إذا لم يتم حل المشكلات المذكورة فإن العقد معرض للإلغاء، بيد أن رئيس لجنة الدفاع البرلمانية نور الدين أكمان أكد أنه لم يتسلم أي طلبات بعد حول إلغاء العقد.

 مقاتلات تركية أثناء عرض جوي
(رويترز-أرشيف)
الرد الإسرائيلي
من جانبه رد مسؤول في الصناعات الجوية الإسرائيلية على الموقف التركي بقوله إن تل أبيب ترفض الاتهامات بوجود مشاكل تقنية في طائرات "هيرون" التي سلمت إلى تركيا، وتعهد بمعالجة أي مشاكل تواجهها الطائرة خلال الاختبارات.

وكانت تركيا قد وقعت عام 2005 عقدا مع الصناعات الجوية الإسرائيلية للحصول على عشر طائرات تجسس من دون طيار من طراز هيرون بتكلفة 183 مليون الدولار.

وبعد تأخير تسلمت تركيا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي طائرتين فقط، وبدأت القوات الجوية إجراء اختبارات عليها للتأكد من أنها تتطابق مع المواصفات المذكورة في العقد الذي ينص -وفقا لوزير الدفاع التركي فيسدي غونول- على أن تتسلم بلاده بقية الطائرات قبل حلول يونيو/حزيران المقبل.

في السياق نفسه لمحت تقارير صحفية إسرائيلية وتركية إلى أن تسليم الطائرات قد يتأخر أو يلغى بسبب توتر العلاقات بين أنقرة وتل أبيب على خلفية الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
المصدر : يو بي آي

التعليقات