صرح مسؤول عسكرى رفيع المستوي في بيلاروسيا الأربعاء أن روسيا ستسلم نظم صواريخ أرض-جو من  طراز أس -400 (أس ايه -21 غروللر) لبلاده بموجب اتفاق خاص بنظام متكامل للدفاع الجوي.
 
ونقلت وكالة أنباء نوفوستي الروسية عن قائد السلاح الجوي وقوات الدفاع الجوي في بيلاروسيا إيغور أزارينوك إن وزارتي دفاع البلدين تناقشان حاليا شروط تسليم أنظمة الصواريخ.
 
والصاروخ أس-400 مصمم لاعتراض وتدمير الأهداف المحمولة جوا على مسافة تصل إلى 400 كيلومتر (250 ميلا)، وهذه المسافة ضعف مدى الصاروخ الأميركي من طراز باترويت أم أي أم 104 ومرتين ونصف مدى الصاروخ أس 300 بي أم يو-2.
 
ويعتقد أن النظام قادر على تدمير طائرات الشبح وصواريخ كروز والصواريخ الباليستية وأنه فعال على مدى يصل إلى 3500 كيلومتر(2200 ميل) وتصل سرعته إلى 4.8 كيلومترات (ثلاثة أميال) في الثانية.
 
تحديث سلاح الجو
وقال أرازينوك أن بيلاروسيا ستقوم بتحديث سلاحها الجوي من خلال شراء طائرات حربية جديدة من روسيا ورفع كفاءة  طائرات أخرى.
 
وقال المسؤول إن السلاح الجوى وقوات الدفاع الجوي البيلاروسية لديها خطط لعقد 200 دورة تدريبية ودورات تدريبية ميدانية.
 
يذكر أن موسكو ومينسك وقعتا على اتفاق في فبراير/ شباط الماضي بشأن الحماية المشتركة للمجال الجوي لروسيا وبيلاروسيا وإقامة شبكة إقليمية متكاملة للدفاع الجوي.
 
وستضم الشبكة خمس وحدات من السلاح الجوي وعشر وحدات مضادة للطائرات وخمس وحدات للخدمات الفنية والمساندة ووحدة للحرب الإلكترونية.
 
وستكون هذه الشبكة تحت قيادة قائد كبير من السلاح الجوي الروسي أو البيلاروسي أو قوة الدفاع الجوي الروسية أو البيلاروسية.

المصدر : الألمانية