ألمانيا شددت إجراءات الأمن بعد هجوم الشهر الماضي في مدرسة (الأوربية-أرشيف)

قتل شخصان على الأقل في إطلاق نار داخل مبنى محكمة محلية في مدينة لاندسهوت بولاية بافاريا جنوبي ألمانيا ظهر اليوم الثلاثاء.

ورجح متحدث باسم الشرطة وجود العديد من الإصابات جراء الحادث, الذي يكتنفه الغموض.

وطبقا للتحقيقات الأولية, فقد أطلق شخص النار داخل قاعات المحكمة التي تم إخلاؤها على الفور, في حين يرجح أن يكون الجاني من بين القتلى.

ولم تعرف على الفور أسباب وملابسات الحادث وكذلك دوافع الجاني.

وفيما يتعلق بطريقة دخول الجاني مسلحا إلى قاعة المحكمة، قالت متحدثة ألمانية إن الدخول لحضور قضايا مدنية لا يتطلب إجراءات تفتيش بهذا الصدد.

وقد جاء هذا الحادث بعد نحو شهر من هجوم نفذه شاب بإحدى المدارس جنوب غرب ألمانيا حيث قتل تسعة من الطلاب وثلاثة من المدرسين.

المصدر : وكالات