الجيش التركي أكد أن طائراته حققت القصف بفعالية عالية (الفرنسية-أرشيف)

قال الجيش التركي إنه وجه ضربات جوية لقواعد يشتبه بأنها لحزب العمال الكردستاني بشمال العراق مساء الأربعاء وصباح اليوم. من جهته أعلن حزب العمال مسؤوليته عن انفجار أسفر أمس عن مقتل تسعة جنود أتراك جنوب شرق تركيا.

وقال بيان للجيش التركي إن طائرات سلاح الجو قصفت مواقع في مناطق زاب وافسين باسيان على الحدود العراقية مساء أمس وصباح اليوم. وأضاف الجيش في بيانه الذي نشر على موقعه الإلكتروني، أن المواقع المستهدفة جرت إصابتها بفعالية ودقة عالية.

وفي الأثناء أعلن حزب العمال الكردستاني المحظور مسؤوليته عن انفجار أسفر أمس عن مقتل تسعة جنود أتراك جنوب شرق تركيا.

وأعلنت القيادة العسكرية للحزب في بيان نشر الخميس على الإنترنت أن الهجوم نفذه بناء على "مبادرة من قواتنا المحلية" وليس استنادا إلى أمر من مقر قيادة الحزب.

ووصف البيان الهجوم بأنه رد على "انتهاكات" وعمليات اعتقال ساسة أكراد في تركيا. وكان تسعة جنود أتراك قتلوا أمس في انفجار قنبلة زرعت على جانب أحد الطرق بين محافظتي ديار بكر وبينجول.

يذكر أن عمليات أنقرة ضد المتمردين الأكراد لقيت فيما مضى معارضة من الولايات المتحدة وأكراد العراق, بينما تعتبر أنقرة أن من حقها تعقب حزب العمال الكردستاني الذي تقول إنه يتخذ من شمال العراق مركزا له.

يشار إلى أن العمال الكردستاني منظمة "إرهابية" في نظر تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. وأعلن الحزب الثورة المسلحة ضد أنقرة بهدف أقامة وطن للأكراد، وقد أسفر النزاع الدائر في هذه المنطقة منذ العام 1984 عن سقوط أكثر من 37 ألف قتيل.

المصدر : وكالات