الجانبان بحثا قضايا إقليمية وأمنية وسياسية  (الفرنسية)
عقد الرئيس الأميركي باراك أوباما أول محادثات مباشرة مع ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز, وذلك على هامش قمة العشرين التي اختتمت أعمالها في لندن أمس الخميس.

وتركزت المحادثات حول التعاون بشأن الأزمة الاقتصادية العالمية والمساعي المشتركة ضد ما يسمى الإرهاب. كما قال البيت الأبيض إن الزعيمين بحثا أيضا قضايا إقليمية أمنية وسياسية.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصادر سعودية داخل المؤتمر أن هناك مطالب سعودية في القمة ترتبط بزيادة الحصة التصويتية للسعودية في صندوق النقد الدولي, حيث تتمتع بعضوية دائمة في مجلس إدارته ولها نسبة تصويت تصل إلى 3.3%.

وأوضحت المصادر التي لم تمسها الوكالة أن الموقف السعودي يستند إلى التحفظ على زيادة الموارد النقدية للصندوق إلا بصورة عادلة بين الدول من خلال نظام الحصص.

وطبقا للوكالة, فإن الموقف السعودي لا يختلف عن غيره فيما يتعلق بسائر القضايا المطروحة في القمة سواء في قضية الإعفاءات الضريبية أو تعزيز التجارة الدولية.

المصدر : وكالات