تدريبات لقوات خاصة في العاصمة الشيشانية(الفرنسية-أرشيف)
أصيب حاكم غروزني العسكري العقيد إيغور ماكييف بجروح نتيجة انفجار وقع في العاصمة الشيشانية، في حين أعلنت روسيا بدء عمليات جديدة ضد المقاتلين الشيشان.
 
ونقلت وكالة أنباء نوفوستي عن متحدث باسم وزارة داخلية جمهورية الشيشان قوله إن شظية من الانفجار الذي وقع في أكداس من نفايات البناء أصابت ذراع ماكييف الذي كان على مقربة من المكان، مضيفا أن الحادث كان ناتجا عن انفجار قذيفة قديمة.
 
وكانت روسيا أعلنت في وقت سابق الجمعة أنها أعادت إطلاق عملياتها في ثلاث مناطق شيشانية بعد أقل من أسبوع من إعلانها انتهاء هذه العمليات في الجمهورية.
 
ونقلت نوفوستي عن غرفة العمليات التابعة لوزارة الداخلية الروسية في الشيشان أن العمليات العسكرية انطلقت من جديد في ثلاث مناطق جنوب الجمهورية، هي شاتوي وفيدينو وشالي اعتباراً من منتصف ليلة الجمعة.
 
ونقلت وكالات الأنباء عن تقرير رسمي أن المسلحين يكثفون أنشطتهم في المقاطعات الثلاث.
 
وتحدثت وكالات الأنباء الروسية عن وقوع قتال متقطع منذ انتهاء العملية السابقة قتل مسلحون فيها ثلاثة من الجنود الروس.
 
وكان رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف الموالي للكرملين أعلن الأسبوع الماضي الانتصار في حرب ضد المسلحين بعدما رفع الكرملين قيودا أمنية.
 
يُشار إلى أن القوات الروسية دخلت إلى الشيشان في عام 1999, بعد حربين خاضتهما بين عامي 1994 و1996 مع المقاتلين الذين يطالبون بالاستقلال. وتقول موسكو إنها تسعى لوقف تهديد المسلحين.

المصدر : وكالات