الندوة تعالج التحديات التي يواجهها المسجد الأقصى إزاء خطط التهويد الإسرائيلية (الفرنسية-أرشيف) 

سعد عبد المجيد-إسطنبول

تعقد في إسطنبول بتركيا اليوم ندوة دولية بشأن المسجد الأقصى يشارك فيها نخبة من العلماء والمفكرين والسياسيين من بينهم رئيس الحركة الإسلامية داخل الخط الأخضر الشيخ رائد صلاح.

وتناقش فعاليات الندوة -التي تنظمها مؤسسة القدس العالمية بالتعاون مع اتحاد السلام بإسطنبول، ودعم عدد من مؤسسات المجتمع الأهلي والمدني التركية- التحديات التي يواجهها المسجد الأقصى ومدينة القدس الشريف فى ظل محاولات التهويد الإسرائيلية منذ عام 1967.

وبالإضافة إلى الشيخ رائد صلاح، يشارك في فعاليات الندوة التي تحمل اسم منتدى إسطنبول للسلام الشيخ راشد الغنوشى رئيس حركة النهضة التونسية وأكرم العدلونى الأمين العام لمؤسسة القدس الدولية.

كما يشارك في الندوة عدد من الشخصيات البحثية أبرزهم الباحث الإسرائيلي آدم شامير والدكتور كامل الشريف (مركز ميزان لحقوق الإنسان) وحسن صنع الله (مركز البحوث المعاصرة) ومحسن صالح (مركز الزيتونة للدراسات والبحوث) وإبراهيم جبريل (جمعية الأقصى بجنوب أفريقيا).

ومن تركيا -الدولة المضيفة- يشارك الدكتور أحمد أغير أقجا (مركز البحوث والدراسات، عضو اتحاد العلماء المسلمين) والباحث الصحفي مصطفى أوزجان ومحمد دميرجى (جمعية تراثنا) والدكتور طوفان بُوزبينار(عضو اللجنة الفنية التركية التي أعدت تقريرا عن الحفريات أسفل المسجد الأقصى) وممثلون من الجمعيات المنضوية في اتحاد السلام وعدد أخر من الباحثين من فلسطين ولبنان وكندا والفلبين.

المصدر : الجزيرة