شرطة فرنسا تعتقل مائتي مهاجر سري بشمال البلاد
آخر تحديث: 2009/4/21 الساعة 19:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/21 الساعة 19:34 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/26 هـ

شرطة فرنسا تعتقل مائتي مهاجر سري بشمال البلاد

مهاجر أفغاني من بين عشرات المهاجرين الذين يحلمون بعبور القنال لإنجلترا (رويترز-أرشيف)

اعتقلت الشرطة الفرنسية نحو مائتي مهاجر غير مسجل، معظمهم من الأفغان في عملية ضخمة قرب ميناء كاليه بشمال البلاد، داهمت خلالها مجموعة من الخيام يعيش فيها مهاجرون يحاولون العبور سرًّا إلى بريطانيا عبر القناة التي تربط البلدين.
 
وقالت متحدثة باسم السلطات المحلية إن الشرطة طوقت مخيمًا كبيرًا في كاليه نفسها وقبضت على 150 شخصًا، كما أوقفت نحو 33 شخصا في موقف للسيارات خارج المدينة، و11 آخرين في بلدة ساينت أومير المجاورة.
 
وقد اشترك نحو 300 شرطي في عملية المداهمة التي تمت اليوم واستمرت ثلاث ساعات، وجاءت قبل يوم من زيارة متوقعة لوزير الهجرة إريك بيسون لمنطقة كاليه لمناقشة أوضاع المهاجرين بعد شكاوى من نواب محليين.
 
واشتكى متطوع يدعى جان كلود لينوير يعمل في مركز للعناية بالمهاجرين من أن المنطقة حُوصِرت أكثر من أسبوع قبل المداهمة. وقال "كنا محاصرين، الديمقراطية تؤدي عملها" في إشارة مريرة إلى الضغوط السياسية التي مورست على الشرطة.
 
ومعظم الذين تم اعتقالهم عرفوا أنفسهم بأنهم أفغان، وقال مسؤول إنهم أخذوا للحجز في مدن كاليه وبولون وليلي بناء على طلب المدعي العام لبولون.
 
ويعيش مئات من المهاجرين غالبيتهم من العراق وأفغانستان وإريتريا في خيام في منطقة غابات قرب كاليه في انتظار أن تسنح لهم الفرصة لعبور القنال ودخول بريطانيا.
 
وتحاول فرنسا السيطرة على منطقة خيام "الغابات" التي تشكلت بعد أن أغلقت ملاذا يديره الصليب الأحمر في المنطقة عام 2002 اعتبرته بريطانيا ملاذا آمنا للمهاجرين بشكل غير شرعي.
 
ومع ذلك واصل المسافرون التوافد إلى المنطقة على أمل أن يتمكنوا من التسلل في الشاحنات والقطارات والمراكب والأنفاق ليصلوا إلى جنوب إنجلترا، أو رشوة أصحاب وسائط النقل لترتيب عملية عبورهم.
المصدر : وكالات

التعليقات