13 قتيلا في عمليات منفصلة بأفغانستان
آخر تحديث: 2009/4/19 الساعة 00:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/19 الساعة 00:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/23 هـ

13 قتيلا في عمليات منفصلة بأفغانستان

استمرار التفجيرات في مناطق متفرقة بأفغانستان (الفرنسية-أرشيف)

أفاد مصدر أمني أفغاني بأن 13 شخصا قتلوا على أيدي القوات الأفغانية والدولية في الاشتباكات الأخيرة والتفجيرات التي وقعت في أفغانستان.
 
وأوضح قائد شرطة إقليم باروان شمال كابل أن خمسة من حراس الأمن العاملين بأحد البنوك قتلوا أمس في مواجهة مع مسلحين مجهولين في الإقليم.
 
وأضاف أن أربعة حراس آخرين بينهم رجل شرطة أصيبوا في الاشتباكات التي وقعت على الطريق السريع الرئيسي الذي يربط بين مدينة كابل والمنطقة الشمالية.
 
ولم يعرف بعد من يقف وراء الهجوم حيث لم يستبعد المسؤول الأمني احتمال تورط عصابات إجرامية في الهجوم لأن الحراس كانوا يعملون في بنك.


 
قتلى مدنيون
ومن جهته ذكر قائد شرطة إقليم قندهار أن مدنيين اثنين، بينهما امرأة، قتلا وأصيب أربعة آخرون بجروح اليوم جراء انفجار قنبلة كانت مخبأة في دراجة بمدينة قندهار عاصمة الإقليم.
 
وفي حادث منفصل أشارت قوات التحالف في بيان إلى أن ثلاثة مسلحين قتلوا على أيدي قوات الأمن الأفغانية والقوات الدولية للمساعدة في إحلال الأمن (إيساف) في عملية نفذتها بإحدى قرى منطقة محمد أغا الواقعة بإقليم لوغار وسط البلاد.
 
وفي سياق متصل ذكر بيان صادر عن قوات إيساف أن مسلحا لقي حتفه فيما أصيب اثنان آخران عندما استهدفتهم القوات الأفغانية وقوات إيساف في منطقة صبري بإقليم خوست بجنوب شرق أفغانستان.
 
وذكر المصدر أن المسلحين كانوا يزرعون قنبلة على جانب إحدى الطرق عندما رصدتهم طائرة تعمل بدون طيار تابعة لقوة (إيساف) وتم إلقاء القبض على المصابين ومصادرة مواد تصنيع القنبلة.
 
القوات الأميركية اشتبكت مع مسلحي طالبان بقندهار (الفرنسية-أرشيف) 
وأفاد الجيش الأميركي في بيان له بأن عددا غير معروف من الأشخاص يشتبه في أنهم من مسلحي طالبان قتلوا السبت في منطقة مايواند بإقليم قندهار الجنوبي.
 
وذكر المصدر أن قوات التحالف تعرضت لإطلاق نار لدى وصولها أحد المجمعات المستهدفة، وأن القوات طلبت دعما جويا عندما رفض  المسلحون المحصنون الخروج من الملجأ الذي يتحصنون فيه.
 
وقال البيان "تعذر على القوات تحديد عدد المسلحين الذين لقوا حتفهم بسبب عدم استقرار هيكل الملجأ المقام تحت الأرض، غير أنها قدرت أن اثنين على الأقل من المسلحين ممن اشتبكوا من القوات لقوا حتفهم".


 
إذاعة وإنترنت
ومن جهة أخرى نقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مسؤولين أميركيين كبار قولهم إن الولايات المتحدة استهلت جهودا واسعة النطاق في باكستان وأفغانستان لمنع طالبان من استخدام المحطات الإذاعية ومواقع الإنترنت "لترويع المدنييين والتخطيط لهجمات".
 
وقالت الصحيفة إن الجيش الأميركي وأفراد الاستخبارات يحاولون كبح المحطات الإذاعية غير المرخصة في أجزاء من باكستان قرب الحدود الأفغانية التي يستخدمها مقاتلو طالبان.


المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات