الهجمات تركزت مؤخرا قرب الجيوب الجبلية بالحدود مع أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)
لقي 16 شخصا بينهم عشرة من رجال الشرطة مصرعهم في تفجير انتحاري استهدف موقعا أمنيا قرب بيشاور شمال غرب باكستان.
 
وقالت مصادر الشرطة إن الحادث وقع عند نقطة تفتيش بمنطقة شارسادا, مشيرة إلى أن الانتحاري فجر عبوته الناسفة وهو يقترب بسيارته من موقع لقوات الأمن.
 
وذكر الضابط بالشرطة رياض محمد أن قوات الأمن حاولت إيقاف المهاجم, قبل أن يفجر نفسه.
 
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير الذي وقع أغلب ضحاياه من عناصر الشرطة بينهم ضابط كبير, طبقا لما ذكره الضابط نصر الله خان لوكالة الصحافة الفرنسية. كما أسفر الهجوم عن ستة جرحى نصفهم من الشرطة.
 
يُذكر أن شارسادا تعرضت مؤخرا لعدة هجمات انتحارية, استهدف أحدها رئيس حزب رابطة عوامي بالمنطقة والي خان العام الماضي, والذي نجا بصعوبة.
 
ويُعتقد, كما تقول رويترز بأن حركة طالبان تقف وراء هذه النوعية من الهجمات التي تتركز حول الجيوب الجبلية القريبة من الحدود مع أفغانستان.

المصدر : وكالات