مقتل ستة مدنيين أفغان بقصف جوي لقوات التحالف
آخر تحديث: 2009/4/13 الساعة 12:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/13 الساعة 12:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/18 هـ

مقتل ستة مدنيين أفغان بقصف جوي لقوات التحالف

القصف الذي نفذته قوات التحالف استهدف إحدى قرى ولاية كونر شرق البلاد
(الفرنسية-أرشيف)

قتل ستة مدنيين بينهم أطفال وجرح أكثر من 15 شخصا بغارات جوية شنتها قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية فجر اليوم على مديرية واتا بور في ولاية كونر شرق أفغانستان، في حين دمرت عبوة ناسفة عربة لجنود هولنديين بولاية غزني، كما تعرضت القوات الألمانية شمال أفغانستان لقصف صاروخي.

وقال متحدث عسكري أميركي في كابل لوكالة رويترز إنه لا علم له بالغارات التي تحدث عنها سكان واتا بور، في حين صرح مسؤول أفغاني محلي للوكالة نفسها أنه أحيط بها علما، لكنه لا يعلم شيئا عن الضحايا والخسائر.

ومن جهته نقل مدير مكتب الجزيرة في كابل سامر علاوي عن حاكم مديرية واتا بور بولاية كونر شرق أفغانستان قوله إن ما لا يقل عن ستة مدنيين قتلوا وأصيب آخرون في قصف لقوات التحالف استهدف إحدى قرى المديرية.

وقتل الأسبوع الماضي خمسة مدنيين بينهم طفل في غارة لقوات التحالف على منطقة بولاية خوست جنوب شرق البلاد، وقد اعترف التحالف بهذه الغارة واعتذر عن مخلفاتها في صفوف المدنيين.

وحسب مراقبين ومنظمات حقوقية، فإن قوات التحالف في أفغانستان قتلت العام الماضي مئات المدنيين في عملياتها التي تشنها ضد مسلحي حركة طالبان، وقد ساهم ذلك في توتير العلاقة أحيانا بين الحكومة الأفغانية وقوات التحالف.

عبوة وقصف صاروخي
وفي مديرية عسكر كوت بولاية غزني، دمرت عربة تابعة لقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) بانفجار عبوة ناسفة. ونقل مراسل الجزيرة عن متحدث باسم قوات الناتو في المنطقة أن جنديا واحدا أصيب بجراح، إلا أن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد قال إن جميع من كانوا في العربة قتلوا.

وفي السياق ذاته تعرضت قوات الجيش الألماني في ولاية قندوز شمال أفغانستان لقصف صاروخي بعد ظهر الأحد، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الألمانية.

وقالت الوكالة إن القيادة المركزية للجيش الألماني أعلنت على موقعها الإلكتروني أن خمسة صواريخ سقطت على أحد مواقع الجيش وأن القصف لم يسفر عن إصابات أو أضرار مادية.

وتعرض الجنود الألمان في معسكرهم بقندوز لقصف صاروخي أكثر من مرة في الأيام الماضية دون سقوط جرحى.

القوات الألمانية تعرضت لقصف صاروخي قالت إنه لم يسفر عن خسائر
(الفرنسية-أرشيف)
هجمات سابقة

وكان مصدر أمني بولاية زابل جنوب البلاد أعلن في وقت سابق من يوم أمس أن ما لا يقل عن 22 من مسلحي طالبان قتلوا في عملية واسعة لقوات الناتو والقوات الأفغانية، كما أعلنت طالبان أنها قتلت عشرين جنديا أميركيا في هجوم على قاعدة عسكرية أميركية بولاية كونر.

وبحسب قائد شرطة مديرية شينكي، عبد الرحمن سرجنغ فقد قضى المسلحون –الذين قال إن بينهم أربعة باكستانيين- في معارك عنيفة خاضتها القوات المشتركة.

من جهة أخرى هاجم مسلحون من طالبان يوم أمس قاعدة عسكرية أميركية في مديرية كولونغل بولاية كونر. وقال ذبيح الله مجاهد إن الهجوم أسفر عن مقتل عشرين جنديا أميركيا، إضافة لعشرات الجرحى، في حين اعترف بمقتل ثمانية من مسلحي طالبان أثناء تلك المعارك.

كما نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان يوم أمس عن مصادر أمنية قولها إن ثلاثين من مسلحي طالبان قتلوا في عملية مشتركة بولاية هلمند جنوب البلاد.

وعزا المراسل التصاعد الحالي في حدة المعارك بين مسلحي طالبان من جهة والقوات الحكومية والأجنبية الحليفة لها إلى انتهاء موسم الثلوج هناك وخروج مسلحي طالبان من مخابئهم التي لازموها طيلة فترة الشتاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات