الزلزال حطم نحو 10 آلاف بناية وشرد نحو 40 ألف ساكن (رويترز)
 
قالت السلطات الإيطالية إن حصيلة قتلى زلزال لاكويلا ارتفعت إلى 291 اليوم السبت، بينما يواصل عمال الإنقاذ البحث عن ناجين بين أنقاض نحو 10 آلاف بناية حطمها الزلزال الذي قدرت الخسائر الناجمة عنه بنحو أربعة مليارات دولار.
 
وقال المتحدث باسم فرق الإنقاذ لوكا كاري إنه تم انتشال جثة امرأة وإن عمليات البحث جارية في أنقاض أربعة مبان حيث رصدت الكلاب البوليسية مؤشرات حياة.
 
وبدأت الآمال تتضاءل في العثور على ناجين بعد ستة أيام على الزلزال الذي ضرب مدينة لاكويلا الجبلية عاصمة إقليم أبروتسو وبلغت شدته 6.3 درجات على سلم ريختر.
 
واستمرت الهزات الارتدادية العنيفة تضرب المناطق المحيطة بأبروتسو أثناء الليل وفي الصباح، مما أثار فزع الناجين وبينهم كثيرون استعدوا للاحتفال بعيد الفصح في العراء.
 
وقدر رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني (72 عاما) أن قرابة 24 ألفا من المشردين بسبب الزلزال يعيشون في مخيمات، بينما لجأ 15 ألفا إلى فنادق أو منازل خاصة.
 
برلسكوني عرض إسكان المشردين في ثلاثة مجمعات من ممتلكاته الخاصة (الفرنسية)
برلسكوني يتضامن
وعرض برلسكوني -الملياردير وقطب الإعلام- إسكان المشردين في ثلاثة مجمعات من ممتلكاته الخاصة.
 
وقال رئيس الوزراء وهو ثاني أغنى رجل في البلاد "سأفعل ما بوسعي أيضا عن طريق تقديم بعض من منازلي".
 
وقدرت السلطات حجم الضرر الذي سببه الزلزال بنحو ثلاثة مليارات يورو (أربعة مليارات دولار)، لكن من غير المتوقع أن يكون للزلزال تأثير كبير على الاقتصاد الإيطالي الذي يعاني من الركود.
 
وأعلنت الحكومة أيضا فتح تحقيق بعدما قال الرئيس الإيطالي جيورجيو نابوليتانو إن البناء غير المتقن قد يكون هو السبب في انهيار مبان حديثة كان من المفترض أن تقاوم الزلازل.
 
وينتظر وصول خبراء من بلدان أوروبية إلى إيطاليا مطلع الأسبوع القادم لتقييم حالة المباني حسب بيان للمفوضية الأوروبية.

المصدر : وكالات