الإعصار في ولاية أوكلاهوما دمر نحو 200 منزل ومنشأة تجارية (الفرنسية-أرشيف)

لقي ثمانية أشخاص مصرعهم وأصيب العشرات جراء اجتياح أعاصير ورياح قوية جنوبي الولايات المتحدة واشتعال حرائق في غابات بولايتي أوكلاهوما وتكساس بمنطقة الجنوب الأوسط، في حين تحولت المئات من المنازل والأعمال التجارية إلى أنقاض.

ولقيت أم وابنتها الرضيعة حتفيهما عندما ضرب إعصار ولاية تينيسي بعد ظهر أمس الجمعة.

"
اقرأ أيضا:
-أشهر حرائق الغابات في أميركا

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية إنه تم توجيه تحذيرات من هبوب إعصار في ولايات ألاباما وجورجيا وساوث كارولينا بجنوب الولايات المتحدة في وقت متأخر من أمس الجمعة.

وذكرت قناة الطقس أن الأحوال الجوية القاسية تسببت في هبوب أعاصير أيضا في ولاية كنتاكي، وأوضحت أنها قد تواصل التحرك صوب الشمال.

وكان إعصار سابق قد أودى بحياة ثلاثة أشخاص في ولاية أركنسو الليلة الماضية، كما دمرت حرائق الغابات 200 منزل في ولايتي أوكلاهوما وتكساس، وذكرت تقارير إعلامية محلية أنه تم التأكد من وفاة ثلاثة أشخاص.

وبحسب مسؤولين محليين يشتبه في أن حريقا واحدا على الأقل من الحرائق في إحدى ضواحي أوكلاهوما سيتي تم إشعاله عن عمد.

وأعلن حاكم أوكلاهوما حالة الطوارئ في 31 مقاطعة أصيب فيها 62 شخصا.

وأفاد بيان صادر من حاكم تكساس ريك بير أن أفرقة الإطفاء كافحت أكثر من 20 حريقا كبيرا بعد يوم من احتراق مساحات وتدمير بلدتي ستونبرغ وصنست في منطقة مونتاج شمال غرب فورت وورث.

المصدر : وكالات