عسكر ميانمار يدعو الجيش لإنجاح الانتخابات المقبلة
آخر تحديث: 2009/4/12 الساعة 01:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/12 الساعة 01:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/17 هـ

عسكر ميانمار يدعو الجيش لإنجاح الانتخابات المقبلة

المجلس العسكري الحاكم في ميانمار أثناء الاحتفال بعيد سلاح الجو (الفرنسية-أرشيف)

دعا المجلس العسكري الحاكم في ميانمار الجيش إلى تحمل مسؤولياته لإنجاح الانتخابات العامة المقررة العام المقبل وتحقيق انتقال البلاد إلى النظام الديمقراطي.

جاء ذلك على لسان نائب رئيس المجلس اللواء ماونغ أيي في خطاب ألقاه السبت بمناسبة تخريج دفعة جديدة من ضباط الجيش في مجمع باهتو العسكري بمقاطعة شان.

وشدد اللواء ماونغ على ما وصفه بمسؤولية القوات المسلحة في تحقيق الانتقال السلس نحو النظام الديمقراطي بالتعاون مع الشعب، وضمان نجاح الانتخابات التي ستجري العام المقبل.

زعيمة المعارضة أونغ سو (الفرنسية-أرشيف)
الديمقراطية الناضجة
وقال القائد العسكري إن بعض البلدان واجهت حالة من الفوضى والعنف الانتخابي على خلفية اقتتال الأحزاب السياسية فيما بينها على أصوات الناخبين لأن "ديمقراطيتها لم تكن ناضجة بالشكل الكافي".

وكان المجلس العسكري الحاكم في ماينمار قد دعا إلى إجراء انتخابات عامة في البلاد العام المقبل في إطار ما أسماها "خارطة طريق نحو الديمقراطية"، بيد أن المعارضة وصفت الانتخابات بأنها مجرد واجهة تهدف إلى تعزيز سيطرة العسكريين على الحكم.

ووفقا للتقديرات الرسمية فإن تعداد القوات المسلحة في ميانمار يبلغ نصف مليون جندي على الأقل من أصل تعداد السكان العام البالغ نحو 58 مليون نسمة.

حكم عسكري
ولا تزال ميانمار تخضع لحكم عسكري منذ عام 1962 ولنظام قاس من العقوبات من قبل الولايات المتحدة والدول الأوروبية على خلفية اتهامها بانتهاك حقوق الإنسان واستمرارها في فرض الإقامة الجبرية على زعيمة المعارضة أونغ سن سو كي التي فازت بانتخابات عام 1990 لكن المجلس العسكري الحاكم منعها من تولي السلطة.

وستجري الانتخابات المقبلة طبقا للدستور الذي أقره المجلس العام الماضي استنادا إلى نتائج الاستفتاء الذي أقيم بعد أيام من الإعصار نرجس الذي ضرب المناطق الجنوبية وأدى إلى مقتل وفقدان ما يقارب 138 ألف شخص.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: