تركيا تربط تطبيع العلاقات بأرمينيا بحل نزاع ناغورني قره باغ
آخر تحديث: 2009/4/11 الساعة 03:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/11 الساعة 03:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/16 هـ

تركيا تربط تطبيع العلاقات بأرمينيا بحل نزاع ناغورني قره باغ

لقاء بين غل وسركاسيان بالعاصمة الأرمنية يريفان في سبتمبر/أيلول الماضي (الفرنسية-أرشيف)
 
ربط رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان تطبيع العلاقات مع أرمينيا باتفاق بين الأخيرة مع أذربيجان حول منطقة ناغورني قره باغ المتنازع عليها.

وقال أردوغان متحدثا أمس في محافظة هاتاي الجنوبية تعليقا على تصريحات أبدى فيه الرئيس الأرمني سيرج سركيسيان أمله في فتح الحدود قبل مباراة كرة قدم بين البلدين بعد ستة أشهر "يمكننا القيام بالعمل الأولي (من أجل اتفاق مع أرمينيا)، لكن الأمر بالتأكيد يتوقف على حل نزاع ناغورني قره باغ".

وكان سركيسيان قد عبر أمس عن أمله في فتح الحدود قبل المباراة، لكنه أقر بأن تفاؤله قد يكون خاطئا.
وكانت تقارير إعلامية تحدثت عن احتمال توقيع اتفاق يطبع العلاقات ويمهد الطريق لفتح حدود مغلقة منذ 16 عاما، مما أثار مخاوف أذربيجان التي تريد من حليفتها تركيا أن تربط تقدم علاقاتها مع أرمينيا بتنازلات تقدمها الأخيرة في نزاع منطقة ناغورني قره باغ التي يسكنها أرمن وانفصلت عنها مطلع تسعينيات القرن الماضي.

وأذربيجان التي تصدر النفط والغاز مهمة بالنسبة للدول الغربية الراغبة في تقليل اعتمادها على روسيا.
وحث الرئيس الأميركي باراك أوباما الأسبوع الماضي خلال زيارة إلى أنقرة تركيا وأرمينيا على التقدم على طريق رأب صدع العلاقات التي يسممها إرث  يعود إلى السنوات الأخيرة من عمر الدولة العثمانية.

ويقول الأرمن إن 1.5 مليون أرمني قتلوا بشكل منظم على يد العثمانيين بين عامي 1915 و1917، وهو ما تنفيه بشدة تركيا التي استاءت من حملة دولية قادها سركيسيان لحملها على الاعتراف بما حدث على أنه حرب إبادة.
لكن البلدين بدآ مصالحة كانت ذروتها حضور الرئيس التركي عبد الله غل بالعاصمة الأرمنية يريفان في سبتمبر/أيلول الماضي مباراة كرة قدم بين البلدين بدعوة أرمنية، في خطوة هي الأولى من نوعها ردت عليها تركيا بدعوة سركيسيان إلى حضور مباراة الإياب التي تدخل في إطار تصفيات كأس العالم.
المصدر : وكالات