المخابرات الأميركية تسحب حواسيب سرية من طائرة محطمة
آخر تحديث: 2009/4/11 الساعة 03:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/11 الساعة 03:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/16 هـ

المخابرات الأميركية تسحب حواسيب سرية من طائرة محطمة

الطائرة التركية التي تحطمت كانت بها حواسيب تحوي معلومات سرية (الأوروبية-أرشيف)

ذكرت صحيفة تلغراف الهولندية أن القتلى الأربعة الذين قضوا في حادث سقوط طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية في مطار شيفول نهاية فبراير/شباط الماضي، كانوا يحملون حواسيب تحتوي على معلومات سرية حول نظام رادار أميركي فائق التطوّر.

وأوردت الصحيفة أن الأجهزة المحمولة المذكورة سحبت من الطائرة بعيد سقوطها، مشيرة إلى أن القتلى الأربعة الموظفين لحساب شركة بوينغ كانوا يعملون على عقد خاص بوزارة الدفاع الأميركية لتطوير نظام رادار متطوّر يطلق عليه في تركيا اسم "بيس إيغل" (نسر السلام).

وأشارت إلى أن النظام عبارة عن طائرة من طراز بوينغ 737-700 مزوّدة بأحدث تقنية رادارية ليكون بمثابة جهاز إنذار مبكر في الجو.
 
وأفادت بأنه بعد ساعات على حادثة تحطم الطائرة، طلب مسؤولو الأمن في بوينغ من السفارة الأميركية في لاهاي سحب حواسيب من الطائرة كي لا تقع في الأيدي الخطأ.

ونقلت عن مصادر فائقة السرية أن عملاء في مكتب التحقيقات الاتحادي حضروا من فرانكفورت في طائرة خاصة لأخذ الحواسيب المحمولة.

ونقلت الصحيفة عن النيابة العامة في هارلم أن تلك الحواسيب المحمولة أخرجت من الطائرة لاحتوائها على معلومات عسكرية سرية، إلا أن ناطقة في النيابة العامة أشارت إلى عدم تورط أي مسؤول أميركي.
المصدر : يو بي آي