الأمم المتحدة تحذر من تنامي الجوع في العالم
آخر تحديث: 2009/4/1 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/1 الساعة 02:35 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/6 هـ

الأمم المتحدة تحذر من تنامي الجوع في العالم

تزايد عدد الجائعين عالميا بأربعين مليون شخص عام 2008 (الفرنسية-أرشيف) 

حذرت الأمم المتحدة أمس من مخاطر تزايد الجوع في العالم بسبب ارتفاع أسعار الحبوب، مشيرة إلى أن الأزمة الاقتصادية والمالية العالمية ساهمت في تفاقم الوضع.
 
وأشارت منظمة الأغذية والزراعة التابعة (فاو) إلى أن مكافحة الجوع تتطلب استثمارات بالإنتاج الزراعي تقدر بثلاثين مليار دولار سنويا.
 
وذكر الأمين العام للمنظمة في مؤتمر صحفي عقده أمس بالعاصمة التايلندية بانكوك أن أسعار الحبوب ارتفعت بنسبة 19% مقارنة مع عام 2006.
 
وأضاف جاك ضيوف أن المخزونات من الحبوب انخفضت إلى أدنى مستوى لها خلال ثلاثين عاما، واصفا هذه الوضعية بأنها "هشة للغاية".
 
وقال كذلك "نخشى أنه إذا ما حدثت ظروف مناخية صعبة تؤثر على الإنتاج فسنعود إلى ما كنا عليه عام 2007، لقد شهدنا فيضانات خطيرة بأميركا الشمالية والجنوب الأفريقي".
 
أزمة عالمية
ولاحظ ضيوف أن الأزمة المالية والاقتصادية العالمية زادت الوضع سوءا حيث أظهرت دراسات المنظمة الأخيرة أنه رغم انخفاض الأسعار بالأسواق الدولية فإن أسعار البيع بالتقسيط لم تنخفض بغالبية الدول النامية.
 
وتشير فاو إلى أنه بين عامي 2006 و2008 ارتفعت أسعار الأسمدة 170% والبذور وعلف الحيوانات 70% مما جعلها تفوق إمكانيات صغار المزارعين.
 
وتفيد المنظمة أن أكثر من مليار شخص سيعانون الجوع خلال العام الجاري بسبب الآثار المجتمعة للأزمة الاقتصادية العالمية وأسعار الغذاء المرتفعة.
 
وتزايد عدد الأشخاص الذين يعانون الجوع بنسبة 75 مليونا عام 2007 ونحو أربعين مليونا عام 2008 حيث ذكرت فاو أن 963 مليونا واجهوا خلال تلك السنة نقص التغذية ثلثهم تقريبا بمنطقة آسيا والمحيط الهادي.
المصدر : رويترز