احتجاجات لمواطنين من جامو وكشمير والشرطة الهندية تحولت إلى مواجهة (الفرنسية-أرشيف) 

ارتفع عدد ضحايا المواجهات التي اندلعت قبل خمسة أيام بين مسلحين إسلاميين والقوات الهندية في إقليم جامو وكشمير الواقع تحت سيطرة الهند إلى 25 قتيلا بعد انتهاء الاشتباكات الثلاثاء حسب متحدث عسكري هندي.
 
وقال ناطق باسم الجيش الهندي إن 17 مسلحا وثمانية عسكريين من بينهم ضابط برتبة رائد قتلوا في المواجهات التي بدأت الجمعة في منطقة كوبوارا بكشمير.
 
وكان أربعة جنود وخمسة مسلحين قتلوا الاثنين، فيما قتل مسلح الأحد، وأربعة جنود ومسلحان السبت الماضي.
 
واندلعت المواجهات عندما قتلت قوات الأمن اثنين من المسلحين الإسلاميين الذين يشنون عمليات مسلحة ضد سلطات نيودلهي من أجل الحصول على استقلال الإقليم الذي تسكنه أغلبية من المسلمين.
 
وكان جنود باكستانيون وهنود قد تبادلوا السبت إطلاق النار في إقليم جامو وكشمير المتنازع عليه، وتبادل الجانبان الاتهامات بشأن البادئ بإطلاق النار.
 
يشار إلى أن حربين من ثلاث اندلعت بين الهند وباكستان كانت حول كشمير تسيطر كل منهما على جزء منها.

المصدر : وكالات