أميركا رحلت حارسا نازيا للنمسا وتدرس ترحيل آخر لألمانيا
آخر تحديث: 2009/3/20 الساعة 04:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/23 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الأمم المتحدة تحمل التحالف بقيادة السعودية المسؤولية عن مقتل 20 مدنيا في غارة باليمن
آخر تحديث: 2009/3/20 الساعة 04:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/23 هـ

أميركا رحلت حارسا نازيا للنمسا وتدرس ترحيل آخر لألمانيا

صورة لناجين في معسكر أوشفيتز بعد تحريره (الفرنسية-أرشيف)
رحلت الولايات المتحدة إلى النمسا رجلا قالت إنه أقر بعمله حارسا في معسكري إبادة نازيين في ألمانيا وبولندا ومعسكر أشغال شاقة في فرنسا، وشارك في قتل ثمانية آلاف يهودي، رغم أن السلطات النمساوية ترفض استلامه.

ورحل خوسياس كومبف (83 عاما) أمس إلى النمسا، من حيث هاجر إلى الولايات المتحدة قبل 53 عاما، رغم أن هذا البلد، يؤكد أنه لا يستطيع محاكمته لأن جرائمه المزعومة تقادمت وفق قانونها.

وحسب مساعدة لوزير العدل الأميركي أقر كومبف بأنه عمل حارسا مسلحا في معسكرات نازية وهو متهم بأنه أطلق النار في 1943 على معتقلين في معسكر في بولندا لإفشال محاولة هرب قتل فيها ثمانية آلاف يهودي.

لكن كومبف، الذي كان يعيش في ولاية ويسكنسن، قال في 2003 إنه جند إجباريا وهو في السابعة عشرة عندما كان في صربيا مسقط رأسه، وأجبر على العمل حارسا، لكنه لم يشارك في أي فظاعات.

وأكدت النمسا أنها طلبت مرارا من السلطات الأميركية عدم تسليمه إليها لأن قانونها يمنعها من محاكمته، واقترحت ترحيله إلى بولندا التي رفضت تسلمه هي الأخرى بحجة أنها لا تملك الأدلة.

وحسب منظمة غير حكومية إسبانية قبلت إسبانيا النظر في القضية، علما أن هذا البلد يطبق الاختصاص العالمي.

حارس آخر
وتبحث الولايات المتحدة تسليم مواطن آخر اسمه جون دميانيوك (88 عاما) إلى ألمانيا بعد إصدار محكمة في ميونيخ مذكرة اعتقال بحقه للاشتباه في أنه كان حارسا في معسكر إبادة، وفي قتل يهود في 1943 في بولندا.

وجرد دميانيوك من جنسيته الأميركية بعد اتهامه سبعينيات القرن الماضي بأنه شخص معروف بـ"إيفان الرهيب" عمل حارسا بمعسكر تريبلينكا، وسلم إلى إسرائيل في 1986، حيث حكم عليه بالإعدام في 1988 بعدما تعرف عليه ناجون.
لكن المحكمة العليا الإسرائيلية أسقطت الحكم بعد ظهور أدلة مفادها أن رجلا آخر ربما يكون هو إيفان، وعاد دميانيوك إلى الولايات المتحدة التي أعادت إليه جنسيته.

لكن وزارة العدل الأميركية رفعت دعوى ضده في عام 1999 قائلة إنه عمل لصالح النازيين حارسا في ثلاثة معسكرات اعتقال أخرى وأخفى تلك الحقائق عندما هاجر.

وينفي دميانيوك المولود في أوكرانيا أي تورط في جرائم حرب وقال إنه كان منخرطا في الجيش السوفياتي وسجين حرب في 1942 وسافر في وقت لاحق إلى الولايات المتحدة.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: