مقتل رئيس غينيا بيساو على أيدي عسكريين
آخر تحديث: 2009/3/2 الساعة 13:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/2 الساعة 13:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/6 هـ

مقتل رئيس غينيا بيساو على أيدي عسكريين

خواو بيرناردو فييرا سبق أن تعرض لمحاولتي اغتيال قبل ثلاثة أشهر (الفرنسية-أرشيف)

علمت الجزيرة نت عن مصدر في غينيا بيساو أن عسكريين اغتالوا الرئيس  خواو بيرناردو فييرا وزوجته وحراسه الشخصيين في أعقاب هجوم أسفر عن اغتيال قائد الجيش الليلة الماضية في مقر قيادته.
 
كما أكدت عدة مصادر محلية وإقليمية أن الرئيس خواو بيرناردو فييرا لقي مصرعه صباح اليوم على أيدي عسكريين.
 
وفي وقت سابق قال دبلوماسيون إن رئيس هيئة الأركان الفريق أول باتيستا تاجمي نا واي قتل الليلة الماضية عندما فجر مهاجمون جزءا من مقر قيادة القوات المسلحة، كما أصيب في الحادث خمسة أشخاص آخرون على الأقل.
 
وقال دبلوماسيون وصحفيون محليون إن نا واي كان بالمبنى لعقد اجتماع مع ضباط كبارعندما وقع الانفجار، وبسرعة أمر ضباط بالجيش محطتين إذاعيتين خاصتين بالعاصمة بالتوقف عن البث، ويبدو أن التلفزيون الحكومي توقف عن البث أيضا.



وأفاد شاهد بعد ساعات من مقتل نا واي بأن أصوات طلقات بنادق آلية وانفجار قوي دوت بأنحاء بيساو في ساعة مبكرة من صباح اليوم.

وبدا أن أصوات إطلاق النار آتية من اتجاه مقر قيادة القوات، ولم يعرف على الفور من الذي يطلق النار. وتوجه شاهد كان قد سمع أصوات إطلاق النار إلى الموقع، ورأى جزءا من مقر قيادة القوات المسلحة وقد انهار.
 
مسلحون قتلوا رئيس هيئة الأركان الفريق أول باتيستا تاجمي نا واي (الفرنسية-أرشيف)
تفتيش 
وذكر شهود بالموقع أن الانفجار نجم على ما يبدو عن إطلاق قذيفة صاروخية، وقد طوقت قوات الجيش المنطقة وتقوم بالبحث عن المهاجمين الذين لم تتضح هوياتهم.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة سامويل فرنانديز للصحفيين بمحطة بومبولوم الخاصة في بيساو "عليكم أن تغلقوا محطة الإذاعة والتوقف عن البث من أجل أمن الصحفيين وسلامتكم".

وعمل نا واي بمجلس عسكري أطاح بالحاكم العسكري خواو بيرناردو فييرا بالتسعينيات، وكان منتقدا لهذا الحاكم المخضرم منذ أن عاد فييرا إلى السلطة بانتخابات رئاسية جرت عام 2005.


 
وأوائل يناير/ كانون الثاني الماضي أعلنت قيادة القوات المسلحة أن أفراد مليشيا مكلفين بحماية فييرا أطلقوا النار على الجنرال نا واي الذي كان ينتقد الرئيس.

يُذكر أن هذا البلد الواقع غرب أفريقيا ويبلغ عدد سكانه 1.6 مليون نسمة فقط، شهد سنوات من الحرب الأهلية والانقلابات.

واستخدمت غينيا بيساو التي تعد واحدة من أفقر البلدان الأفريقية السنوات  القليلة الماضية، نقطة عبور للكوكايين المهرب من أميركا اللاتينية إلى أوروبا.
المصدر : الجزيرة + وكالات