لقطة للمنطقة التي شهدت حادثا مشابها في ألاباما الثلاثاء الماضي (الفرنسية)

شهدت الولايات المتحدة مذبحة عائلية جديدة عندما أقدم رجل على قتل أربعة أشخاص من عائلته قبل أن يطلق النار على نفسه في منطقة ليتل هافانا بمدينة ميامي الواقعة في ولاية فلوريدا.

وقالت الشرطة إن الرجل أطلق النار على زوجته وابنتها إضافة إلى صديق الابنة وصديق الجدة قبل أن يستقل سيارته إلى منزله حيث أطلق النار على نفسه وربما أضرم النار في المنزل.

ولم تكشف الشرطة عن أسماء ضحايا هذه المذبحة لكنها قالت إن الأدلة التي توصل إليها المحققون تشير إلى أن الجريمة ربما نجمت عن نزاع عائلي بسبب هجر زوجته له، مشيرة إلى أن التحقيق مستمر من أجل الكشف عن الظروف والملابسات.

حوادث مشابهة
وجاء الحادث بعد أيام قليلة من مذبحة أخرى جرت في ولاية ألاباما الثلاثاء الماضي وشهدت قيام رجل بقتل عشرة أشخاص بينهم أمه وجدته وعمه واثنان من أبناء عمه قبل أن يطلق النار على نفسه.

وشهد الثلاثاء الماضي جريمة أخرى ولكن في ألمانيا حيث قتل شاب في السابعة عشرة من العمر 15 شخصا أغلبهم من تلاميذ مدرسة إعدادية أكمل دراسته فيها في 2007، قبل أن يطلق النار على نفسه.

وقبل ذلك بأيام أقدم أميركي على قتل قس رميا بالرصاص كما جرح عددا من الأشخاص في كنيسة بولاية إلينوي.

المصدر : وكالات