ماركسيو السلفادور مرشحون للفوز بانتخابات الرئاسة
آخر تحديث: 2009/3/16 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/16 الساعة 13:38 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/20 هـ

ماركسيو السلفادور مرشحون للفوز بانتخابات الرئاسة

سيارة عليها صورةٌ ودعايةٌ لمرشح جبهة فارابوندو مارتي تقول "الشعب يحب فونيس وثقتنا بالله" (الفرنسية)

بدأت في السلفادور انتخابات رئاسية قد تنهي عقدين من حكم المحافظين، وأعادت ذكرى الحرب الأهلية خاصة أن المرشح للفوز، وهو ماوريسيو فونيس (49 عاما) يمثل "جبهة فارابوندو مارتي للتحرير الوطني" التي تضم متمردين ماركسيين سابقين خاضوا حربا على السلطات بين 1982 و1992 قتلت أكثر من 70 ألف شخص، قبل أن يقبلوا الانخراط في العمل السياسي بموجب اتفاق سلام.
 
ويخوض السباق مع فونيس مرشح الحزب الحاكم المحافظ رودريغو أفيلا، وهو قائد شرطة سابق قاتل قبل ذلك في صفوف الجيش، وقد أقر بقتل متمردين ماركسيين، ويتهم منافسه بالسعي لتحويل السلفادور إلى دولة تابعة لفنزويلا وأنظمة يسارية أخرى في أميركا الجنوبية.
 
وفونيس صحفي سابق اختارته جبهة فارابوندو من خارج صفوفها بعد 17 عاما من تحولها إلى حزب سياسي، وهو لا يلبس الزي الأحمر الثوري الذي يميز حركته بل يفضل البذلات الكلاسيكية، ويؤكد أن السلفادور ستكون حليفا وثيقا للولايات المتحدة، ويطمئن رجال الأعمال قائلا إنه يؤيد سياسات السوق الحرة.
 
أفيلا يتهم منافسه فونيس بالسعي لجعل السلفادور تابعة لفنزويلا (الفرنسية)
مد الجسور

وعرفت جبهة فارابوندو بعلاقاتها الوطيدة مع الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز، لكن فونيس حرص على إقامة جسور مع قادة يساريين في أميركا الجنوبية ينظر إليهم على أنهم معتدلون كالرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا.

وأيا كان الفائز فإنه من غير المتوقع أن يحوز أي حزب على أغلبية ساحقة في البرلمان، مما سيصعّب تمرير القوانين.
 
وقالت الخارجية الأميركية إنها ستحترم نتائج الانتخابات التي يشرف عليها أربعة آلاف مراقب محلي ودولي في أعقاب تحذيرات من أعضاء في الكونغرس من أن انتصار فونيس سيعرض مصالح الأمن القومي الأميركي للخطر.
 
وتركت الحرب والفقر والإجرام وكوارث طبيعية ندوبًا عميقة في جسم السلفادور التي يعيش ربع سكانها -وعددهم عشرة ملايين- في الولايات المتحدة، حيث يحولون نحو 3.5 مليارات دولار سنويا، أي خمس الناتج الوطني الخام لبلادهم، وهو مبلغ تضرر كثيرا بالانكماش الأميركي وتراجع بـ8.4% في يناير/كانون الثاني مقارنة بالفترة نفسها قبل عام.
المصدر : وكالات