قتلى وجرحى في عمليات متفرقة بأفغانستان
آخر تحديث: 2009/3/12 الساعة 10:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/3/12 الساعة 10:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/16 هـ

قتلى وجرحى في عمليات متفرقة بأفغانستان

العمليات المتواصلة شكلت تحديا للقوات الدولية (رويترز-أرشيف)
قتل ستة عناصر من مليشيات موالية للقوات الدولية في أفغانستان إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم جنوب شرق خوست, وذلك طبقا لما قالته مصادر حكومية محلية.

وفي تطور آخر قتل مسلحون صحفيا أفغانيا يعمل لإحدى شبكات التلفزة الكندية في قندهار بجنوب أفغانستان.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن مقتل الصحفي جواد أحمد الذي كان معتقلا لدى القوات الأميركية مدة 11 شهرا على خلفية شكوك في العمل لصالح حركة طالبان, ثم أطلق سراحه العام الماضي.

ومن جهة ثانية قالت وزارة الداخلية إن الشرطة الأفغانية قتلت اثنين من حركة طالبان في غزني التي تقع جنوب غرب العاصمة كابل.

وعلى صعيد آخر وصل وزير الدفاع الألماني فرانس جوزيف يونغ إلى مدينة قندز شمالي أفغانستان لإجراء محادثات مع قادة القوات الألمانية المتمركزة هناك وشيوخ القبائل. كما يعتزم يونغ خلال زيارته الالتقاء بقائد فريق إعادة الإعمار الألماني.

وكان معسكر للجيش الألماني في قندز قد تعرض أمس الثلاثاء قبل زيارة يونغ لإطلاق صاروخين دون أن يسفر الهجوم عن خسائر في الأرواح.

ويعتبر الوضع الأمني في هذه المنطقة شائكا بسبب تكرار الهجمات التي يشنها مسلحو طالبان على القوات الأجنبية هناك.

وينتشر في قندز نحو 770 جنديا ألمانياً، بينما ينتشر نحو ألفي جندي ألماني في مدينة مزار شريف، وهي تعد بذلك أكبر مركز تنتشر فيه قوات ألمانية خارج بلادها.

يشار إلى أن ألمانيا تشارك حاليا بـ3800 جندي تقريبا في إطار قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) العاملة في أفغانستان، وهي بذلك ثالث أكبر دولة مشاركة في القوات بأفغانستان بعد الولايات المتحدة وبريطانيا.
المصدر : وكالات