قرغيزستان تغلق قاعدة أميركية مهمة للحرب بأفغانستان
آخر تحديث: 2009/2/4 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/4 الساعة 03:20 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/9 هـ

قرغيزستان تغلق قاعدة أميركية مهمة للحرب بأفغانستان

الرئيس القرغيزي (يمين) تلقى وعدا من روسيا بالحصول على قروض ومعونات 
(الأوروبية-أرشيف)


قررت قرغيزستان الثلاثاء إغلاق قاعدة عسكرية أميركية في البلاد تعد مركز دعم مهما للعمليات الأميركية في أفغانستان.

وقال الرئيس القرغيزي كرمان بك باقييف بعد محادثات مع نظيره الروسي ديمتري ميدفيديف في موسكو "ستغلق قرغيزستان القاعدة العسكرية الأميركية في ماناس بعد أن رفضت واشنطن التفاوض على تعويض أفضل".

من جهته أعلن ميدفيديف أن بلاده وقرغيزستان ستواصلان التعاون مع الولايات المتحدة بشأن أفغانستان، على أن يتم مناقشة شكل التعاون لاحقا.

وتأتي الخطة القرغيزية بعد تلقيها وعدا من روسيا بالحصول على قروض ومعونات تزيد قيمتها على ملياري دولار.

ويواجه باقييف معارضة محلية متزايدة حيث تواجه الدولة الصغيرة الواقعة بآسيا الوسطى زيادة في معدلات البطالة وارتفاع الديون وتقلص التحويلات من أكبر جالياتها في روسيا.

وأقيمت قاعدة ماناس الجوية الأميركية التي تبعد 30 كيلومترا فقط من العاصمة بشكيك عام 2001 لخدمة العمليات الأميركية في أفغانستان.

وأعربت روسيا حينذاك عن موافقتها على إقامة القاعدة، إلا أن علاقتها الأمنية مع واشنطن شهدت توترا شديدا بعد ذلك بسبب خطط واشنطن لنشر نظام دفاع صاروخي في أوروبا الشرقية ومساندتها لجورجيا إبان الحرب القصيرة مع روسيا في أغسطس/ آب الماضي.

وينتشر بقاعدة ماناس أكثر من ألف عسكري أميركي ويتم استئجارها من قيرغيزستان مقابل 18 مليون دولار تقريبا سنويا.

المصدر : وكالات