المعبد اليهودي الرئيسي في كراكاس تعرض لهجوم الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)
ألقى مجهولون قنبلة على مركز اجتماعي يهودي في شمال العاصمة الفنزويلية كراكاس أمس الخميس، بعد أسابيع من الهجوم على معبد يهودي نهاية الشهر الماضي.

وقال مدير المركز أبراهام غارزون إن الحادث ألحق أضرارا بمبنى المركز لكنه لم يسفر عن أي إصابات بشرية.

وأضاف في تصريحات لمحطة تلفزيونية محلية أن المهاجمين لم يتركوا أي قرائن تشير إلى هويتهم، كما أن أي جهة لم تتبن التفجير.

وكان المعبد اليهودي الرئيسي في العاصمة كراكاس قد تعرض في نهاية يناير/كانون الثاني 2009 لهجوم من قبل مسلحين بينهم عدد من ضباط الشرطة.

وقد ألقت السلطات الفنزويلية القبض على سبعة من رجال الشرطة وأربعة مدنيين بعد الهجوم على المعبد.

وكان الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز –الذي تتهمه بعض الجماعات اليهودية بتشجيع ما تسميه العداء للسامية- قد أدان الهجوم على المعبد.

المصدر : وكالات