كلينتون تلتقي لافروف وموسكو تستأنف علاقاتها مع الناتو
آخر تحديث: 2009/2/28 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/28 الساعة 00:02 (مكة المكرمة) الموافق 1430/3/4 هـ

كلينتون تلتقي لافروف وموسكو تستأنف علاقاتها مع الناتو

العديد من القضايا العالقة بانتظار لقاء لافروف كلينتون (الأوروبية-أرشيف)

أكد مصدر رسمي أميركي أن وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون ستلتقي بعد أسبوع نظيرها الروسي سيرغي لافروف لبحث العلاقات الثنائية، وذلك بعد يوم من إعلان موسكو وحلف شمال الأطلسي استئناف العلاقات بينهما التي كانت قد تضررت في الحرب الجورجية الروسية.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الأميركية روبرت وود في مؤتمر صحفي الجمعة أن لقاء كلينتون لافروف سيجري في جنيف الجمعة المقبل بعد اختتام اجتماع وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي (الناتو)، حيث سيبحث الطرفان سبل تطوير العلاقات الثنائية بالإضافة إلى العديد من الملفات الدولية.

وأضاف المتحدث أن موسكو وواشنطن يأملان في تطوير العلاقات الثنائية معترفا في الوقت نفسه بأن العلاقات الراهنة ذات أوجه متعددة مجددا رغبة الإدارة الأميركية الجديدة بالتوصل لقاعدة مشتركة مع موسكو حيال العديد من المسائل.

روغوزين: استنئاف العلاقات مع الناتو قريبا (رويترز-أرشيف)
ميراث بوش
بيد أن مسؤولا في الخارجية الأميركية استبعد تحقيق اختراق سريع على صعيد العلاقات المتوترة بين البلدين بسبب مواقف إدارة الرئيس السابق جورج بوش، وأقر بصعوبة التكهن ما إذا كانت القيادة الروسية ستتجاوز المشاعر المعادية للولايات المتحدة داخل روسيا وتسعى عمليا لفتح صفحة جديدة مع واشنطن.

وكان المدير السياسي للخارجية الأميركية ويليام بيرنز -الذي سبق له أن كان سفيرا لبلاده في موسكو- قد مهد للقاء المقبل بين لافروف وكلينتون عندما قام الشهر الحالي بزيارة إلى موسكو التقى فيها كبار المسؤولين الروس.

وفي تلك الزيارة ألمح بيرنز إلى استعداد إدارة الرئيس باراك أوباما للتوصل إلى حلول وسط بشأن الدرع الصاروخي التي تنوي واشنطن إقامته في أوروبا الشرقية، إذا ما وافقت موسكو على دعم الجهود الدولية في التعاطي مع الملف النووي الإيراني.

في المقابل أشارت مصادر مطلعة إلى أن روسيا تأمل من جانبها أن تحيي الإدارة الأميركية الجديدة معاهدة ثنائية نووية مدنية -تقدر قيمة مردودها التجاري بمليارات الدولارات-كان الكونغرس الأميركي قد سحبها من التفاوض ردا على الحرب الجورجية الروسية.

موسكو والناتو
من جهة أخرى التقى الخميس مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو ديمتري روغوزين مع الأمين العام للحلف ياب دي هوب شيفر في بروكسل وذلك في سياق عملية استعادة الثقة المتبادلة بين روسيا والحلف.

"
اقرأ

العلاقات الروسية الأميركية
"

وقال المندوب الروسي في ختام اللقاء إن الطرفين راضيان عن وتيرة معاودة علاقات التعاون السابقة بينهما، مشيرا إلى أنه سيعقد لقاء جديدا الأسبوع المقبل مع شيفر لبحث بعض المواقف المتصلة بشأن قضية أوسيتيا الجنوبية تحديدا.

ونقل روغوزين عن هوب شيفر قوله إن وزراء خارجية الناتو سيتخذون في لقائهم المنعقد ببروكسل في الخامس من الشهر المقبل قرارا بشأن إمكانية استئناف عمل مجلس "روسيا-الناتو" رسميا وكاملا.

المصدر : وكالات