طالبان باكستان تعلن وقفا لإطلاق النار بوادي سوات
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 11:12 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 11:12 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ

طالبان باكستان تعلن وقفا لإطلاق النار بوادي سوات

الجيش الباكستاني علق عملياته في وادي سوات (رويترز-أرشيف) 

أعلنت حركة طالبان الباكستانية وقفا لإطلاق النار في وادي سوات شمال غرب البلاد, وذلك لأجل غير مسمى.

جاء ذلك بعد يوم واحد من إعلان الجيش الحكومي وقفا لعملياته بالمنطقة التي شهدت توترا متزايدا الآونة الأخيرة.

ونقلت شبكة جيو الباكستانية عن الناطق باسم الجيش أمس أن قواته لم تتمكن من السيطرة على العناصر الخارجية, قائلا إن المقاتلين التابعين لحركة طالبان وتنظيم القاعدة "يواصلون الحصول على التمويل من عناصر خارجية معادية".

وأشار آثار عباس إلى حصول فراغ مع وقوف الآلة الإدارية عاجزة في سوات، في وقت كان من الضروري أن تكسب ثقة الشعب بتلك المنطقة.

كما اتهم عناصر طالبان باستخدام السكان دروعا بشرية، لافتاً إلى أن استعادة سلطة الحكومة بالمنطقة وإحلال السلام هناك كانا هدف العملية التي تم وقفها بموجب ما سماها الإستراتيجية السياسية الجديدة.

من ناحية أخرى، ذكرت صحيفة تلغراف البريطانية أن الحكومة الباكستانية والمسؤولين في بيشاور قرروا تسليح نحو ثلاثين ألفا من القرويين وسكان المناطق الجبلية بوادي سوات شمال غرب البلاد لمواجهة ما يسمى الإرهاب.

يأتي ذلك بينما حذر خبراء طبقا للصحيفة من خطر اندلاع حرب أهلية, في حالة تنفيذ تلك الخطة التي تهدف باكستان من ورائها لطمأنة واشنطن ولندن بأن الاتفاق الذي وقعته مع المسلحين لن يوفر ما يسمى سماوات آمنة لطالبان بوادي سوات الذي لا يبعد كثيرا عن العاصمة إسلام آباد.

وتكتسب هذه المنطقة أهمية خاصة لقربها من طرق إمداد قوات الناتو الموجودة بأفغانستان.

ويوصف تحرك الحكومة على هذا الصعيد بأنه مشابه لما قامت به الولايات المتحدة بالعراق عندما سلحت رجال القبائل.
المصدر : وكالات,الصحافة البريطانية